الأخبار العاجلة
انهيار مبنى سكني بحي القاطرجي داخل مدينة حلب (وسائل إعلام النظام) - 12:35 تبادل أسرى بين لجيش "السوري الحر و"قوات النظام" قرب مدينة اعزاز شرق مدينة حلب (ناشطون) - 11:44 قصف مدفعي على قرية المنصورة غرب مدينة حماة مصدره قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين القريبة (ناشطون) - 10:38 انفجار مجهول داخل مقر لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي (مراصد عسكرية + ناشطون) - 10:15 ارتفاع عدد الإصابات بـ" كورونا" إلى "أربعة" أشخاص في إدلب (مصادر طبية ) - 10:02 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية قليدين في سهل الغاب غرب حماه (ناشطون) - 09:58 انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40 قتلى وجرحى بقصف طيران مجهول رتل عسكري لميليشيات إيرانية شرقي ديرالزور(ناشطون ) - 11:38 أربعة جرحى بانفجارسيارة مفخخة في مدينة الباب شرقي حلب( مصدر طبي) - 11:29

23 قتيلا وجريحا بقصف جوي روسي على السجن المركزي في مدينة إدلب

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/12/02 17:21

سمارت - إدلب

قتل وجرح 23 شخصا بينهم طفلين وامرأة الاثنين، نتيجة غارات من طائرات حربية روسية على السجن المركزي في مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت"، إن الطائرات الحربية الروسية شنت 13 غارة على السجن المركزي ومحيطه، ما أسفر عن مقتل طفلين ووالدتهما وجرح نحو 20 شخصا معظمهم من السجناء، لافتين أن الامرأة والطفلين كانوا في السجن خلال فترة الزيارة.

وأضاف الناشطون أن الجهاز الأمني التابع لـ "هيئة تحرير الشام" أغلق الطرق المؤدية إلى السجن، ومنعت دخول وخرج أي أحد باستثناء سيارات الإسعاف.

وأشار الناشطون أن بعض السجناء فروا من السجن بعد الغارات الروسية، حيث اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة لـ "تحرير الشام" و"حكومة الإنقاذ" العاملة في المناطق الخاضعة لسيطرة الأولى بعضا منهم، وما تزال تلاحق البقية، دون توفر معلومات عن الأعداد.

وسبق أن قتل وجرح أكثر من 20 مدنيا  في مدينة معرة النعمان (32 كم جنوب مدينة إدلب)، بمجزرة ارتكبتها طائرات حربية تابعة للنظام، كما قتل مدني وجرح خمسة آخرين بقصف مماثل على سوق الهال في مدينة سراقب، وجرح مدني بقرية الصرمان.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.