الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

أهالي يرفضون إخلاء منازلهم المهددة بالانهيارات الصخرية في مدينة حماة

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/12/30 21:36

سمارت - حماة

رفض أهالي من حي الشير في مدينة حماة وسط سوريا، طلب مجلس المحافظة بإخلاء منازلهم المهددة بالدمار نتيجة انزلاق الصخور عليها من جهة قصر المحافظ.

وقال أحد سكان الحي "أبو أحمد" (اسم مستعار) الاثنين، إن البلدية طالبتهم بإخلاء عشرة منازل والتوجه إلى المدارس التي تستخدم مراكز إيواء، مشيرا أن كل عائلة تضم ما بين سبعة وعشرة أفراد وجميعهم فقراء ومنازلهم طينية.

وأضاف "أبو أحمد" أنهم رفضوا مهلة البلدية بإخلاء المنازل خلال أسبوعين وطالبوها بإزالة الصخور بدلا من إخراجهم من المنازل.

وبدورها، رفضت "أم حسن" (اسم مستعار) الخروج من منزلها والتشرد، مؤكدة لو أن معها المال لما قطنت في هذه المنازل "الخطرة"، إلا أنها تبقى أفضل من الإقامة بالمدارس وحياة "القهر".

وطالبت "أم حسن" بمعاملتها وجيرانها من قبل حكومة النظام، كما بمثل ما تعامل به الموالين لها الذين يقطنون أبراج حي البارودية.

إلى ذلك، انتقد "شكيب" (اسم مستعار) طريقة تعامل حكومة النظام مع الكوارث، حيث لا تقوم بأي خطوة قبل مقتل وإصابة السكان، مطالبا إياها بإزالة الصخور والأتربة بدلا من هدم الحي كما هدمت حيي مشاع الأربعين ومشاع وادي الجوز.

وتهكم "شكيب" قائلا إن قرار الإخلاء صادر عن المحافظ لأن القصر الذي يقطنه يطل على الحي العشوائي، معتبرا أنه أصدر الإخلاء من أجل "البريستيج كونه مزعوج من إطلالة القصر على العشوائيات".

وسبق أن هدمت حكومة النظام خلال السنوات الماضية عددا من الأحياء السكنية في مدينة حماة بحجة المخالفات كان أبرزها هدم مشاع النقارنة ومشاع الأربعين، ما أدى لتهجير عشرات الآلاف من منازلهم، دون الحصول على تعويضات.

وكانت حكومة النظام أصدرت عام 2018 القانون رقم 10 الذي ينص على إحداث مناطق تنظيمية ضمن المخطط التنظيمي، أي تحويل "الملكية العقارية" إلى "ملكية أسهم على الشيوع" بين المالكين، لتخصيصهم ضمن المنطقة في وقت لاحق بأسهم معينة.

وتصل نسبة العشوائيات في سوريا إلى 20 بالمئة بكامل سوريا لترتفع إلى 30 بالمئة في مراكز المدن بينما تلامس الـ 40 بالمئة في مراكز المحافظات.