الأخبار العاجلة
انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40 قتلى وجرحى بقصف طيران مجهول رتل عسكري لميليشيات إيرانية شرقي ديرالزور(ناشطون ) - 11:38 أربعة جرحى بانفجارسيارة مفخخة في مدينة الباب شرقي حلب( مصدر طبي) - 11:29 ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56 وفاة رضيعة من مهجري الغوطة الشرقية نتيجة سوء التغذية بمخيم البل في مدينة الباب شرق حلب (مصادر محلية) - 20:06 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة كفربطيخ جنوب إدلب (مراصد عسكرية) - 18:22 تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04
ui.public.translatedTo

مقتل رجل على يد مقاتلين من "الجيش الوطني" في الرقة

pictogram-avatar
access_time
تاريخ النشر: 2020/01/02 08:00

سمارت - الرقة

قَتل مقاتلون من "الجيش الوطني السوري" مدنيا في مدينة تل أبيض قرب الرقة شمالي شرقي سوريا لأنه رفض أن يسلبوا منه سيارته.

وقالت مصادر عسكرية في "الجيش الوطني" وأخرى محلية بتصريح إلى "سمارت" الخميس، إن مقاتلين من "فيلق المجد" المنضوي ضمن " الجيش الوطني" أوقفوا الشاب عمار الحجي وطلبوا منه مفتاح سيارته بقصد الاستيلاء عليها وعندما رفض، ضربه أحد المقاتلين بأداة حادة على رأسه ما أدى لمقتله.

وأضافت المصادر أن عشيرة "المشهوري" التي ينتمي القتيل إليها، توعدت بالثأر له ودعت إلى الخروج بمظاهرات لطرد "فيلق المجد" من المنطقة، مشيرة أن الشرطة العسكرية التابعة لـ "الجيش الوطني" أوقفت بعد ذلك المقاتلين المتورطين بقتل "الحجي" وستحيلهم إلى القضاء لمحاكمتهم.

وسبق أن وجه أهال وناشطون ومنظمات حقوقية اتهامات لـ "الجيش الوطني" المدعوم من تركيا، بعمليات اعتداء وسرقة وحرق منازل مدنيين وجرائم قتل من ضمنها قتل الناشطة السياسية هفرين خلف.

وأعلن "الجيش الوطني" يوم 16 تشرين الثاني 2019، أنه شكل لجنة لمتابعة الانتهاكات والاعتداءات ومحاسبة الفاعلين، بينما شكل فصيلين عسكريين لجنة لمصادرة وسلب ممتلكات عامة وخاصة في مدينة تل أبيض، وسط تجاهل تركي عن كل هذه الممارسات، وصفه ناشطون بـ "المتعمد".

وسيطر "الجيش الوطني"  الأحد 13 تشرين الأول 2019، على مدينة تل أبيض وبلدة سلوك وعشرات القرى شمال الرقة عند الحدود مع تركيا، حيث جاء ذلك في إطار العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا بمشاركة الأول ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد). الأربعاء 9 تشرين الأول 2019.

وقال مسؤولون أتراك إن المعركة تجري "وفق القوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة"، وسط رفض دولي للعملية ودعوات لإيقافها، فيما قالت "منظمة العفو الدولية" إن تركيا ارتكبت "انتهاكات خطيرة وجرائم حرب" خلال العملية العسكرية.