الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

مقتل طفلين شقيقن بانفجار لغم شرق دير الزور

pictogram-avatar
Editing: ميس نور الدين |
access_time
تاريخ النشر: 2020/01/11 16:12

سمارت - دير الزور

قتل طفلان شقيقان السبت، بانفجار لغم أرضي في قرية تقع تحت سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شرق دير الزور شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية بتصريح إلى "سمارت"، إن الطفلين من عائلة "الفندي" وقتلا بانفجار اللغم أثناء تواجدهما مع والدهما في أرض زراعية بمحيط قرية البحرة (نحو 86 كم جنوب شرق مدينة دير الزور).

ورجحت المصادر أن يكون اللغم من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" إذ أن القرية شهدت مواجهات سابقة بينه وبين "قسد" أدت لسيطرة الأخيرة عليها.

وأصيب رجل السبت 14 كانون الأول 2019، نتيجة انفجار لغم أرضي في محيط مدينة هجين التي تسيطر عليها "قسد"، سبق ذلك إصابة سائق سيارة تابعة لـ "مديرية الخدمات الفنية" بحكومة النظام السوري في مدينة دير الزور.

وتكرر عمليات انفجار الألغام والعبوات الناسفة والسيارات المفخخة في المناطق الخاضعة للنظام والواقعة تحت سيطرة "قسد" شمالي شرقي سوريا، أدت لمقتل وجرح عناصر من الطرفين كما طالت عددا من المدنيين، تبنى تنظيم "الدولة" بعضا منها، وسجلت غالبيتها ضد مجهولين.