الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

موسكو: مؤتمر أستانة يلعب دورا رائدا في استقرار سوريا وتسهيل عودة اللاجئين

pictogram-avatar
Editing: مالك الحداد |
access_time
تاريخ النشر: 2020/04/23 12:30

سمارت – تركيا

قالت الخارجية الروسية الخميس، إن مؤتمر "أستانة" يلعب دورا رائدا في استقرار سوريا وتسهيل عودة اللاجئين.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن بيان وزارة الخارجية الروسية أن كل من وزير الخارجية الروسية ونظيره التركي والإيراني أكدوا على أن "مسار أستانة يلعب دورا رائدا في تفعيل كافة مكونات التسوية السورية، بما في ذلك استقرار الأوضاع على الأرض".

وأضاف البيان أن محادثات أستانة تسهل عودة اللاجئين والنازحين إلى ديارهم، وحل المشاكل الإنسانية للمدنيين، فضلا عن المحادثات السورية – السورية في إطار اللجنة الدستورية بجنيف.

وأشار البيان أن تنفيذ الاتفاقية الروسية - التركية في آذار الماضي ساهم في تحقيق نتائج هامة حالت دون تردي الأوضاع في المنطقة.

وسبق أن قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في 29 كانون الثاني 2020، إنه لم يعد هناك شيء اسمه "مسار أستانة" بشأن سوريا، في إشارة منه إلى استمرار النظام السوري في انتهاك اتفاقات وقف إطلاق النار بدعم من روسيا.

وكانت الجلسة السابقة من محادثات "أستانا" عقدت تزامنا مع تصعيد بالغارات الجوية التي تشنها طائرات النظام وروسيا على مدن وبلدات في إدلب واللاذقية، وثق خلالها حقوقيون مقتل وجرح آلاف المدنيين.