تنظيم "حراس الدين" ينسحب من قرية المنارة بحماة

pictogram-avatar
Editing: حازم حلاق |
access_time
تاريخ النشر: 2020/05/11 12:10

سمارت - حماة

انسحب تنظيم "حراس الدين" التابع لتنظيم "قاعدة الجهاد" الاثنين، من قرية المنارة غرب مدينة حماة وسط سوريا، نتيجة اشتباكات وقصف مكثف من قبل قوات النظام السوري.

وقال مصدر عسكري من التنظيم، رفض الكشف عن اسمه، لـ "سمارت" إن غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" انسحبت من القرية والنقاط المجاورة لها بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام دامت أكثر من 16 ساعة، تصدت خلالها لأربع محاولات اقتحام من قبل قوات النظام.

وأشار "المصدر" إلى اغتنام دبابة نوع ( t72) إضافة لاغتنام أسلحة خفيفة ومتوسطة وذخائر متنوعة، لافتا لمقتل 45 عنصرا لقوات النظام بينهم ضباط.

وكان تنظيم "حراس الدين " سيطر  الأحد 10 أيار 2020، على  قرية المنارة ( طنجرة) ونقاط عسكرية خاضعة لسيطرة قوات النظام، شمال غرب مدينة حماة وسط سوريا.

وتضم غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" مجموعة من الكتائب الإسلامية منها "حراس الدين وأنصار التوحيد وجماعة أنصار الإسلام وأنصار الدين" والتي تشكلت شمالي البلاد منتصف شهر تشرين الأول 2018، للرد على أي هجوم لقوات النظام وروسيا على المنطقة. 

وتشكل فصيل "حراس الدين" نهاية شهر شباط 2018، إذ كان عناصره وقياداته جزءا من "جبهة فتح الشام" (تحرير الشام حاليا، وجبهة النصرة سابقا)، بينما تتبع الآن لتنظيم "قاعدة الجهاد" (تنظيم القاعدة)، وينشط عملها في ريف حماة الغربي واللاذقية الشمالي وريف إدلب الجنوبي، بقيادة "أبو همام الشامي".

وسبق أن أعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين الخميس 5 آذار 2020، عن توصلهما لاتفاق وقف إطلاق نار في محافظة إدلب، حيث دخل حيز التنفيذ الجمعة 6 آذار 2020 الساعة 00:01 ، إضافة إلى تسيير دوريات مشتركة على امتداد الطريق الدولي "M4".