الأخبار العاجلة
ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56 وفاة رضيعة من مهجري الغوطة الشرقية نتيجة سوء التغذية بمخيم البل في مدينة الباب شرق حلب (مصادر محلية) - 20:06 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة كفربطيخ جنوب إدلب (مراصد عسكرية) - 18:22 تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04 النظام يعلن تسجيل 22 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 394 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 11:00 الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01

روسيا تؤكد أنه لا نية لقوات النظام اقتحام مناطق في درعا

pictogram-avatar
Editing: حسام سليم |
access_time
تاريخ النشر: 2020/05/15 16:37

سمارت - درعا

أكد الوفد الروسي في اجتماع عقده الجمعة في مدينة طفس مع ممثلين عن اللجان المركزية في الجنوب السوري أنه لانية لقوات النظام السوري في اقتحام مناطق من محافظة درعا جنوبي سوريا.

وقال مصدر خاص من لجنة المفاوضات في مدينة درعا لـ "سمارت" إن الجانب الروسي ممثلا بقائد القوات الروسية في الجنوب أكد في اجتماع مع ممثلين عن الأهالي أنهم يعملون" بشكل جدي" و"مكثف" لمنع وقوع أي حوادث أو عمل عسكري في المنطقة، مشيرا إلى أن  سبب الحشود والآليات هو "لأسباب عسكرية أخرى ليس غايتها اقتحام المنطقة".

وأوضح المصدر أنه تم الاتفاق على تسيير دوريات شرطة عسكرية روسية في عموم المحافظة، و تزويد الجانب الروسي بأسماء أصحاب المنازل والمزارع والمنشأت التي تمركزت بها ميليشيات أجنبية تابعة لقوات النظام والعمل على إخلائها.

وأضاف المصدر أن  الجانب الروسي  أكد خلال الاجتماع أنه تلقى تأكيدا من حكومة النظام بإلإفراج عن عدد كبير من المعتقلين ، ولاسيما الذين تم توقيفهم بعد التسويات، مشيرا في الوقت ذاته إلى الاتفاق على تجديد صلاحية بطاقات التسوية لفترة أطول وتعميمها عل كافة الأفرع والجهات الأمنية لوقف الملاحقات الأمنية والاعتقال،وكذلك وقف أحكام الإعدام ،بالاضافة الى تحسين الخدمات المدنية في الجنوب.

ودعا الممثل الذي حضر الاجتماع أهالي درعا ولاسيما المنطقة الغربية ممن نزح عنها إلى العودة وممارسة حياته بالشكل الاعتيادي وعدم الانجرار وراء الإشاعات.

وخلال الأيام الأخيرة حشد النظام السوري ، قوات وآليات عسكرية على أطراف مدينة طفس وبلدتي اليادودة والمزيريب شمال درعا جنوبي سوريا، عقب تعرض مقرات له لهجمات من قبل مجهولين.

وسيطرت قوات النظام على كامل المحافظة في تموز 2018، بعد إبرامها مع فصائل "الحراتفاقات برعاية روسية، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين لـ"التسوية" نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل النظام.