الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

شكاوى من انقطاع الكهرباء في مناطق بريف حلب الشمالي رغم مد الخط التركي

pictogram-avatar
Editing: حسام سليم |
access_time
تاريخ النشر: 2020/05/19 13:51

سمارت - حلب

اشتكى أهال من انقطاع التيار الكهربائي بشكل كبير خلال النهار في مناطق أعزاز وصوران وأخترين التي يسيطر عليها الجيش الوطني السوري المقرب من تركيا شمال مدينة حلب، شمالي سوريا.

وقالت مصادر محلية في المنطقة لـ "سمارت" إن مدينة مارع شهدت مؤخرا احتجاجات طالبت بعزل المجلس المحلي بسبب انقطاع الكهرباء بشكل كبير تزامنا مع ارتفاع درجات الحرارة .

وأضافت المصادر أن شركة الشمال أعادت تشغيل مولدات الكهرباء التي أوقفتها بعد وصل الخط التركي، إلا أن التوسعة في تغذية القرى والريف أدى لعدم التحمل والانقطاع بشكل متكرر.

وكانت شركة "AK energy" التركية الخاصة وقعت مع المجلس المحلي لمدينة اعزاز أوائل عام 2018، عقدا بقيمة سبعة ملايين دولار أمريكي لتزويد المدينة بالكهرباء، حيث بلغت تكلفة الاشتراك حينها نحو 400 ليرة تركية، تسترد عند إنهاء الاشتراك، فيما تدفع الفواتير عن طريق بطاقة ذكية تشحن في مركز البريد التركي (PTT) الذي افتتح في المدينة.

وتعاني عموم المدن والبلدات والقرى السورية من انقطاع الكهرباء، حيث يعتمد الأهالي في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام على مولدات الكهرباء الخاصة، بينما تصل فترات التقنين في مناطق النظام لنحو عشرين ساعة باليوم في بعض الأحيان.