الأخبار العاجلة
الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (وسائل إعلام تركية) - 06:34 "الشبكة السورية لحقوق الانسان" توثق مقتل 125 مدنيا في أيار بينهم 26 طفلاً وست نساء (تقرير) - 18:50 "محلي الباب" يعلن ايقاف خدمات النت الفضائي والسماح بالأكبال الضوئية فقط بداية من شهر تموز المقبل (بيان ) - 16:34 انفجارعبوة ناسفة في بلدة جنديرس شمال حلب ولا أنباء عن إصابات (ناشطون) - 14:49 مصرف سوريا المركزي يهدد بالملاحقة القضائية لأي شخص يستلم حوالة مالية خارج الشركات المرخصة من قبله ( بيان ) - 13:38 حكومة النظام تعلن تسجيل إصابة جديدة بفيروس "كورونا" ليرتفع العدد إلى 123 شخصا (وزارة الصحة) - 12:34 تحركات لمجموعات مشاة من الجيش التركي في منطقة أريحا بإدلب (ناشطون محليون) - 11:47 ثلاثة قتلى بينهم طفل وجريح بانفجار قنبلة غرب إدلب (الدفاع المدني) - 11:19 "حكومة الإنقاذ" تعفي المركبات من رسوم التسجيل حتى منتصف حزيران(بيان) - 11:05 "صحة الحكومة المؤقتة" سيجرى اختبار عينات الإصابة بفيروس "كورونا" في الأراضي السورية - 08:46

مقتل ضابط وعنصر من قوات النظام وجرح آخر بحادثتين منفصلتين في محافظة درعا

pictogram-avatar
Editing: مالك الحداد |
access_time
تاريخ النشر: 2020/05/20 17:14

سمارت - درعا

قتل عنصران في صفوف قوات النظام السوري وجرح آخر الأربعاء، بإطلاق نار من قبل مجهولين بحادثتين منفصلتين، في محافظة درعا التي تسيطر عليها قوات النظام السوري جنوبي البلاد.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الأربعاء، إن مجهولين يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على القيادي في ميليشيا "اللجان الشعبية" التابعة لفرع الأمن العسكري في قوات النظام ثائر مصطفى العباس في مدينة الصنمين (50 كم شمال مدينة درعا) ما استدعى نقله إلى مشفى المدينة لكنه توفي قبل ذلك.

وأضافت المصادر أن "العباس" كان قائد عسكري في جيش "الأبابيل" التابع للجيش السوري الحر قبل سيطرة قوات النظام على محافظى درعا، إلا أنه أجرى تسوية مع النظام بعد ذلك وانضم إلى قواته.

وأضافت المصادر أن ضابطين آخرين في صفوف "الفرقة السابعة| التابعة لقوات النظام تعرضا لإطلاق نار من قبل مجهولين أثناء تواجدهما  في بلدة كفر شمس (56 كم شمال مدينة درعا) ما أدى لمقتل أحدهما وهو الملازم أحمد إبراهيم مسطو وجرح الآخر وهو الملازم  يحيى النجمو الذي أسعف إلى مشفى الصنمين العسكري.

وسبق أن اغتال مجهولون في 1 أيار 2020، عيسى الجباوي المتطوع في فرع "الأمن العسكري" برتبة مساعد خلال تواجده في سوق قرية كفر ناسج شمال مدينة درعا ما أدى لمقتله على الفور.

وتكررت عمليات الاغتيال التي طالت ضباط وعناصر من قوات النظام و أشخاص مرتبطين فيها، إضافة إلى قادة ومقاتلين سابقين في الجيش السوري الحر، كان آخرها مقتل ضابط برتبة عميد من النظام بإطلاق النار عليه في مدينة بصر الحرير.