الأخبار العاجلة
الخارجية الأمريكية: روسيا تستطيع الضغط على بشار الأسد لقبول تسوية سياسية (وكالات) - 20:59 الخارجية الأمريكية: عقوبات قانون "قيصر" لا تشمل استثناءات لـ "الأصدقاء" (وكالات) - 20:57 قوات النظام المتواجدة في مدينة معرة النعمان تقصف بالمدفعية قريتي بليون والبارة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:38 قتلى مدنيون بانفجار سيارة مفخخة داخل مدينة تل أبيض شمالي الرقة(مصدر محلي) - 17:38 قوات النظام تقصف بقذائف المدفعية قرى الموزرة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من حواجزها القريبة (ناشطون) - 17:37 قوات النظام تقصف براجمات الصواريخ بلدة كنصفرة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:06 قوات النظام تقصف بقذائف الهاون قرية الرويحة جنوب إدلب من حواجزها القريبة في المنطقة (ناشطون) - 17:01 لجنة التحقيق الأممية: النظام السوري ارتكب جرائم حرب باستهدافه للمدنيين والمؤسسات الصحية والكوادر الطبية في إدلب (وكالات) - 16:26 قوات النظام تقصف بالمدفعية من مواقعها في الحواجز القريبة قريتي بينين ودير سنبل جنوب إدلب (ناشطون) - 14:46 تعزيزات لوجستية للجيش التركي تدخل إلى محافظة إدلب من معبر كفر لوسين الحدودي (ناشطون) - 14:33

اتهامات لقوات النظام وميليشيات أجنبية بافتعال حرائق في مدينة تدمر

pictogram-avatar
Editing: حسام سليم |

سمارت - حمص

اتهم ناشطون ومصادر محلية قوات النظام السوري والميليشيات التابعة لها بافتعال حرائق في مدينة تدمر (220 كم شمال شرق العاصمة دمشق) وسط البلاد.

وقال ناشطون وأهال من المنطقة لـ "سمارت" إن حرائق ضخمة اندلعت منذ يومين بواحة البساتين جنوب مدينة تدمر، وامتدت من فندق الميرديان لوسط الواحة وأدت لاحتراق قرابة 180 هكتار من الأراضي الزراعية.

وأضافت المصادر أن هذه الحرائق ليست معتادة في المنطقة الصحراوية وهي بفعل "متعمد"، مرجحين أن تكون ميليشيا الدفاع الوطني والمليشيات الإيرانية هي المتسبب بها.

وأوضحت المصادر أن سبب اتهام هذه الميليشيات يعود لرغبتها بشراء هذه الأراضي ورفض الأهالي المتكرر للبيع .

وتضم واحات تدمر قرابة 600 ألف شجرة نخيل وفق أهال في المنطقة، وتعتبر من تراث مدينة تدمر ومن أهم معالمها.

وكانت هيئة العلاقات العامة و السياسية في البادية السورية أصدرت يوم الثلاثاء 26 أيار 2020 بيانا موجها إلى الأمم المتحدة دعت فيه إلى تشكيل لجنة تحقيق بالحرائق "المتعمدة" لواحة تدمر وبساتينها، متهمة قوات النظام والميليشيات الأجنبية بافتعالها لتسهيل عمليات سرقة الأثار التي تجري بشكل ممنهج في المدينة الأثرية.

وسبق أن اتهم ناشطون ميليشيات إيرانية بشراء منازل المدنيين المهجرين في مدينة تدمر بتسهيل من فرع "الأمن العسكري" التابع لمخابرات النظام.

وكانت قوات النظام سيطرت على كامل مدينة تدمر، نهاية شهر آذار في العام 206، بعد انسحاب تنظيم "الدولة الإسلامية" منها إلى مناطق على طريق تدمر – دير الزور.