الأخبار العاجلة
ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56 وفاة رضيعة من مهجري الغوطة الشرقية نتيجة سوء التغذية بمخيم البل في مدينة الباب شرق حلب (مصادر محلية) - 20:06 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة كفربطيخ جنوب إدلب (مراصد عسكرية) - 18:22 تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04 النظام يعلن تسجيل 22 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 394 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 11:00 الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01

مظاهرة تطالب بمحاسبة فرقة تابعة لـ "الجيش الوطني" في مدينة عفرين بحلب

pictogram-avatar
Editing: حازم حلاق |
access_time
تاريخ النشر: 2020/05/29 13:44

سمارت - حلب 

تظاهر العشرات في مدينة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب ) شمالي سوريا، للمطالبة بمحاسبة عناصر "فرقة الحمزات" التابعة لـ "الجيش الوطني" السوري المدعوم من تركيا، بعد مقتل مدنيين برصاص الأخيرة.

وقالت مصادر محلية وناشطون  لـ "سمارت"، إن العشرات تجمعوا أمام مبنى السرايا في مدينة عفرين، عقب صلاة الجمعة، للمطالبة بمحاسبة عناصر "الحمزات" الذي تسببوا بمقتل مدنيان وجرح ثلاثة آخرين، أمس الخميس 28 أيار الجاري.

 

وأرجع ناشطون سبب التوتر في مدينة عفرين إلى رفض صاحب محل تجاري إعطاء عناصر من الفصيل بضاعة بالدين، ما أدى إلى مهاجمة العناصر للمحل وإطلاق النار بشكل عشوائي.


وتسيطر تركيا وفصائل من الجيش السوري الحر على منطقة عفرين منذ شهر آذار 2018، بعد اشتباكات مع "وحدات حماية الشعب" الكردية فيها، ويتعرض الطرفين الأولين لانتقادات من قبل الناشطين والمنظمات الحقوقية، إذ قالت منظمة العفو الدولية، إنه على تركيا وضع حد لـ"الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان" المرتكبة في منطقة عفرين بحلب.