الأخبار العاجلة

فريق حقوقي: 70 عملية ومحاولة اغتيال في درعا خلال شهر أيار استهدفت معظمهما مقاتلين سابقين في "الحر"

pictogram-avatar
Editing: حسام سليم |
access_time
تاريخ النشر: 2020/06/03 18:24

سمارت - درعا

وثق فريق حقوقي في محافظة درعا جنوبي سوريا 70 عملية ومحاولة اغتيال خلال شهر أيار الفائت، استهدفت معظمها مقاتلين سابقين في الجيش السوري الحر.

وقال "مكتب توثيق الشهداء في درعا" في بيان اطلعت عليه "سمارت"  إنه وثق 70عملية و محاولة اغتيال في المحافظة، أدت إلى مقتل 53 شخصا، و إصابة 14 آخرين ، بينما نجى  ثلاثة أشخاص من محاولات اغتيالهم .

ولفت الفريق الحقوقي إلى مقتل 28 مقاتلا كانوا في صفوف "الحر" سابقا خلال الشهر الفائت ، بينهم 16 ممن التحق بصفوف قوات النظام السوري بعد سيطرته على محافظة درعا، مشيرا إلى أن من ضمن القتلى الذين وثقهم المكتب  33 عملية اغتيال من خلال إطلاق النار المباشر، و 20 عملية من خلال الإعدام الميداني .

ومكتب "توثيق الشهداء في درعا" هو مكتب حقوقي مستقل يعمل على توثيق شهداء الثورة السورية في محافظة درعا.

وتكررت عمليات الاغتيال التي طالت ضباط وعناصر من قوات النظام و أشخاص مرتبطين فيها، إضافة إلى قادة ومقاتلين سابقين في الجيش السوري الحر، كان آخرها مقتل ضابط برتبة عميد من النظام بإطلاق النار عليه في مدينة بصر الحرير.

وسيطرت قوات النظام على كامل محافظة درعا في شهر تموز 2018، بعد إبرامها  مع فصائل الجيش السوري الحر اتفاقات "تسوية" رعتها روسيا، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين نحو الشمال السوري.