الأخبار العاجلة
النظام يعلن وفاة 3 حالات ليرتفع العدد لـ19 و تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 416 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 12:25 انهيار مبنى سكني بحي القاطرجي داخل مدينة حلب (وسائل إعلام النظام) - 12:35 تبادل أسرى بين لجيش "السوري الحر و"قوات النظام" قرب مدينة اعزاز شرق مدينة حلب (ناشطون) - 11:44 قصف مدفعي على قرية المنصورة غرب مدينة حماة مصدره قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين القريبة (ناشطون) - 10:38 انفجار مجهول داخل مقر لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي (مراصد عسكرية + ناشطون) - 10:15 ارتفاع عدد الإصابات بـ" كورونا" إلى "أربعة" أشخاص في إدلب (مصادر طبية ) - 10:02 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية قليدين في سهل الغاب غرب حماه (ناشطون) - 09:58 انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40 قتلى وجرحى بقصف طيران مجهول رتل عسكري لميليشيات إيرانية شرقي ديرالزور(ناشطون ) - 11:38
ui.public.translatedTo

مظاهرة تطالب بمحتجزين لدى "الجيش الوطني" بمدينة تل أبيض بالرقة

pictogram-avatar
Editing: مصطفى الشمالي |
access_time
تاريخ النشر: 2020/06/05 17:55

سمارت - الرقة

خرجت مظاهرة الجمعة، في مدينة تل أبيض الحدودية مع تركيا شمال محافظة الرقة شمالي سوريا، للمطالبة بمحتجزين لدى الجيش الوطني السوري الذي يسيطر على المدينة.

وقالت مصادر محلية في حديث لـ"سمارت"، إن عشرات الأهالي بينهم نساء، تظاهروا عند معبر تل أبيض الحدودي مع تركيا، طالبوا فيها بالإفراج عن محتجزين من ذويهم في سجون فصائل "الجيش الوطني".

وأضافت المصادر، أن المتظاهرين رددوا هتافات "بدنا المعتقلين" كما طالبوا بمعرفة التهم الموجهة للمحتجزين من ذويهم.

بدوره قال نقيب في فصيل "الجبهة لشامية" التابع لـ"الجيش الوطني" يلقب "أبو عدنان الأحمد" بتصريح لـ"سمارت"، إن المحتجزين الذين خرج المتظاهرون من أجلهم، هم "سجناء ضمن خلية قامت بتفجيرات في مدينة تل أبيض". 

وسبق أن تظاهر المئات في 3 كانون الثاني 2020، للمطالبة بالمعتقلين وطرد فصيل "فيلق المجد" المنضوي ضمن "الجيش الوطني السوري" من مدينة تل أبيض (82 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا، على خلفية مقتل مدني على يد مقاتل من الأخير.

ووجه أهال وناشطون ومنظمات حقوقية اتهامات لـ "الجيش الوطني" المدعوم من تركيا، بعمليات اعتداء وسرقة وحرق منازل مدنيين وجرائم قتل من ضمنها قتل الناشطة السياسية هفرين خلف.

وأعلن "الجيش الوطني" يوم 16 تشرين الثاني 2019، أنه شكل لجنة لمتابعة الانتهاكات والاعتداءات ومحاسبة الفاعلين، بينما شكل فصيلين عسكريين لجنة لمصادرة وسلب ممتلكات عامة وخاصة في مدينة تل أبيض، وسط تجاهل تركي عن كل هذه الممارسات، وصفه ناشطون بـ "المتعمد".

وسيطر "الجيش الوطني"  الأحد 13 تشرين الأول 2019، على مدينة تل أبيض وبلدة سلوك وعشرات القرى شمال الرقة عند الحدود مع تركيا، حيث جاء ذلك في إطار العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا بمشاركة الأول ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد). الأربعاء 9 تشرين الأول 2019.