الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

اقبال على شراء العملة التركية مقابل الليرة السورية في محافظة إدلب

pictogram-avatar
access_time
تاريخ النشر: 2020/06/16 19:49

سمارت - إدلب         

شهدت محافظة إدلب الثلاثاء، اقبالا على شراء العملة التركية مقابل الليرة السورية من "بنك الشام" التابع لـ"حكومة الانقاذ" العاملة بمناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام".

وقال ناشطون وأهال بمدينة إدلب في حديث لـ"سمارت"، إن عشرات الأهالي اصطفوا في طوابير طويلة  لشراء الليرة التركية من "بنك الشام" الذي يعتبر ثاني أكبر المراكز الذي تتوفر فيها فئات الليرة التركية بمحافظة إدلب بعد مؤسسة النقد في منطقة سرمدا.

وأضافت المصادر، أن الأهالي اشتروا الليرة التركية مقابل الليرة السورية والدولار الأميركي، حيث بلغ سعر صرف الليرة التركية نحو 490 ليرة سورية لليرة الواحدة، فيما بلغ سعر صرف الدولار الأميركي نحو 6.70 ليرة تركية للدولار الواحد.

وأوضحت المصادر، أن عملية شراء الليرة التركية من "بنك الشام" استغرقت عدة ساعات نتيجة الازدحام، مضيفة أن الأهالي امتنعوا عن شرائها من محال الصرافة، بسبب تلاعبهم بأسعار الصرف وعدم توفر فئات الليرة التركية الصغيرة بشكل كاف لديهم.

وأشارت المصادر، أن الإقبال الواضح للأهالي على شراء الليرة التركية، يعود لمخاوفهم من انهيار سعر صرف الليرة السورية بشكل كبير، خاصة مع اقتراب تطبيق قانون "قيصر" الذي يفرض عقوبات اقتصادية أميركية على النظام السوري.

وحول أسباب تفضيل الأهالي شراء العملة التركية بدل الدولار أوضحت المصادر أن غياب القطع الصغيرة من الدولار، واستخدام معظم المحلات التجارية والأفران للعملة التركية في التسعير زاد من الطلب عليها.

وسبق أن عاودت الليرة السورية انهيارها أمام الدولار الأمريكي الاثنين 15 حزيران 2020، حيث تجاوز سعر صرف الدولار الـ 2500 ليرة في دمشق وحلب وإدلب جنوبي وشمالي سوريا.

ويعتبر وصول سعر صرف الدولار إلى 3000 ليرة هو أسوأ قيمة لليرة السورية في تاريخ الجمهورية منذ الاستقلال وانفصال الليرتين السورية واللبنانية، إذ كان الدولار يساوي ليرتين عام 1961، و47 ليرة عام 2010، لتنهار الليرة بعد عام 2011 بشكل متسارع فاقدة قرابة 97.5 بالمئة من قيمتها منذ عام 2011 حتى الآن، مع وصول سعر صرف الدولار إلى قرابة 40 ضعفا عن سعره عام 2011.

وكان الدولار يساوي ليرتين عام 1961 م و53 ليرة عام 2005 و 47 ليرة عام 2010 و49 ليرة عام 2010، لتنهار الليرة بعد عام 2011 بشكل متسارع، حيث سجل الدولار عام 2016 سعر 640 ليرة، لتصل أوائل عام 2020 لأكثر من 1000 ليرة مقابل الدولار.