الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

22 إصابة باندلاع حريق في مقلع صخور شمال إدلب

pictogram-avatar
Editing: مالك الحداد |
access_time
تاريخ النشر: 2020/06/16 13:28

 سمارت – إدلب

أصيب 22 مدنيا بحروق متفاوتة جراء اشتعال مواد قابلة للاحتراق بمقلع صخور في معرة مصرين شمال إدلب.

وقال مدير "منظومة الإسعاف في "المناطق المحررة" الذي يلقب نفسه "أبو الوليد" لـ "سمارت"،  إنهم نقلوا 6 حالات حرجة إلى مشاف تركيا، بينما أسعفوا الباقي إلى مشاف متخصصة في باب الهوى وأطمة.

كما قال مدير المكتب الإعلامي في الدفاع المدني بإدلب أحمد الشيخو، إن من المرجح أن  الحريق أندلع بسبب خطأ في اشتعال المواد المستخدمة في تفجير الصخور . مضيفاً أنهم توجهوا على الفور بسيارات الإطفاء لمكان الحريق وعملوا على تبريده وإخماده.

وكانت إدارة معبر باب الهوى قد أعلنت الأحد 14 حزيران 2020، عن عودة افتتاح المعبر أمام المسافرين من وإلى تركيا، سامحين للحالات الإسعافية العبور من خلال تحويلهم من المستشفى الذي يتواجدون فيه.

وكانت إدارة معبر "باب الهوى" على الحدود السورية - التركية شمالي البلاد أعلنت  الجمعة 13 آذار 2020، إغلاق المعبر أمام حركة المسافرين والحالات المرضية من قبل تركيا كإجراء احترازي لمواجهة فيروس "كورونا" (COVID-19)، كما أعلنت "الإدارة العامة للمعابر" التابعة لـ "حكومة الإنقاذ" العاملة في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام" في 30 آذار 2020، إغلاق جميع المعابر الخاضعة لإدارتها بهدف منع انتشار فيروس "كورونا".