الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

منظمة إنسانية تحذر من منع تمديد قرار إدخال المساعدات عبر الحدود التركية

pictogram-avatar
Editing: حازم حلاق |

سمارت - إدلب 

حذر فريق "منسقو الاستجابة – سوريا " الأربعاء، من تفاقم الأزمة الإنسانية في سوريا عامة وشمال غرب سوريا على الأخص تبعاً لإجراءات منع المساعدات الإنسانية عبر الحدود التركية.

 ودعا "الفريق" في بيان له اطلعت عليه "سمارت"، مجلس الأمن لتمديد قرار عبور المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود، محذرا من محاولة روسيا حصر دخول المساعدات عبر مناطق سيطرة النظام، منذرا بوقوع كارثة إنسانية قد تحل بالمدنيين، الأمر الذي يشكل مخالفة لاتفاقية جنيف الرابعة بشأن حماية المدنيين.

وطالب " الفريق" بضرورة الالتزام بقوانين الحرب لتسهيل إيصال المساعدات إلى المدنيين ومنع تفاقم الأزمة الإنسانية، وذلك عبر تسهيل المرور السريع للمساعدات وعدم التدخل فيها بشكل تعسفي بما يضمن حرية تنقل العاملين في المجال الإنساني.

وكان مدير الفريق محمد الحلاج قال لـ "سمارت" السبت 6 حزيران 2020، إن وقف العمل بقرار مجلس الأمن 2504 الصادر بتاريخ 11 كانون الثاني 2020 قد يحيل المساعدات المقدمة عبر الحدود، إلى منظمات داعمة للنظام السوري، مشيرا لعمل تلك المنظمات بخدمة النظام في الأعمال العسكرية ودعم الميليشيات المساندة له.

وشهد ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما بريا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية لها بدعم من روسيا، سيطرت خلاله على عشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.