الأخبار العاجلة
"قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرية عين لاروز جنوب إدلب من مواقعها القريبة (ناشطون) - 19:49 مقتل مدني وجرح آخرين بينهم أطفال بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين شمال حلب (ناشطون) - 18:56 جرحى مدنيون بانفجار مجهول السبب قرب محل للأسلحة وسط مدينة إدلب شمالي سوريا (ناشطون) - 18:20 فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" تدمّر دبابة لقوات النظام بصاروخ موجه في قرية داديخ جنوب إدلب (ناشطون) - 15:32 تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 650 (وسائل إعلام النظام) - 15:30

النظام يرسل تعزيزات إلى "اللواء 93" شمال حلب بعد انسحاب "الفيلق الخامس" منه

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2020/06/29 00:02

سمارت - حلب

وصلت تعزيزات عسكرية تابعة لقوات النظام السوري الأحد، إلى "اللواء 93" في بلدة عين عيسى شمال شرق حلب شمالي سوريا، بعد انسحاب عناصر من "الفيلق الخامس" الذي أسسته روسيا منها.

وقال مصدر عسكري من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) لـ "سمارت"، إن رتلا عسكريا "لقوات النظام" يضم نحو 50 سيارة وشاحنات محملة بالذخيرة والسلاح وصل إلى "اللواء 93" في بلدة عين عيسى (155 كم شمال شرق حلب).

وأضاف المصدر، أن الرتل دخل إلى المنطقة بعد انسحاب 260 عنصرا من "الفيلق الخامس"التابع للقوات الروسية منها السبت، واستبدالهم بعناصر من قوات النظام، بينما نقل عناصر "الفيلق الخامس" إلى محافظة درعا جنوبي البلاد.

وتأسس "الفيلق الخامس" في 22 تشرين الثاني عام 2016، من متطوعين مطلوبين للخدمة العسكرية الإلزامية في صفوف قوات النظام أو فارين منها، بما في ذلك الموظفون في مؤسسات النظام مع احتفاظهم برواتب وظائفهم السابقة وتلقيهم رواتب شهرية إضافية، إذ يحظى "الفيلق" بدعم روسي ويختص بعمليات الاقتحام، إلا أنه لم يشارك في عمليات نوعية منذ تأسيسه قبل نحو أربع سنوات.