الأخبار العاجلة
انهيار مبنى سكني بحي القاطرجي داخل مدينة حلب (وسائل إعلام النظام) - 12:35 تبادل أسرى بين لجيش "السوري الحر و"قوات النظام" قرب مدينة اعزاز شرق مدينة حلب (ناشطون) - 11:44 قصف مدفعي على قرية المنصورة غرب مدينة حماة مصدره قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين القريبة (ناشطون) - 10:38 انفجار مجهول داخل مقر لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي (مراصد عسكرية + ناشطون) - 10:15 ارتفاع عدد الإصابات بـ" كورونا" إلى "أربعة" أشخاص في إدلب (مصادر طبية ) - 10:02 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية قليدين في سهل الغاب غرب حماه (ناشطون) - 09:58 انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40 قتلى وجرحى بقصف طيران مجهول رتل عسكري لميليشيات إيرانية شرقي ديرالزور(ناشطون ) - 11:38 أربعة جرحى بانفجارسيارة مفخخة في مدينة الباب شرقي حلب( مصدر طبي) - 11:29

محتجون ينزلون علم النظام عن مؤسسات حكومية خلال مظاهرات بدرعا

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2020/06/28 17:11
Update date: 2020/06/28 19:10

سمارت – درعا

تحديث بتاريخ 2020/06/28 22:10:33 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

أنزل محتجون الأحد، علم النظام السوري عن مؤسسات حكومية وأمنية تابعة للنظام السوري خلال مظاهرات عدة خرجت في محافظة درعا التي تسيطر عليها قوات النظام جنوبي البلاد، خقب مقتل عنصرين من "الفيلق الخامس" الذي أسسته روسيا باشتباكات من فرع "أمن الدولة" التابع لقوات النظام.

وقات مصادر محلية خاصة من بلدة محجة (38 كم شمال مدينة درعا) لـ "سمارت" إن مئات الأهالي أنزلوا علم النظام السوري عن مباني البلدية ووحدة المياه والوحدة الإرشادية ومخفر البلدة، ومزقوا صور رئيس النظام السوري بشار الأسد، وذلك قبيل تشييع أحد عناصر "الفيلق الخامس" يدعى توفيق الحمد، كان قد قتل بمواجهات مع عناصر أمن الدولة السبت.

في الغضون، أرسلت قوات النظام تعزيزات عسكرية مؤلفة من عربات مصفحة ومدرعات وسيارات رباعية الدفع مزودة برشاشات وعناصر، إلى حواجز لها على أطراف البلدة حيث تمركز قسم منها بتل مرتفع يعتبر نقطة عسكرية للنظام غربي بلدة محجة، والقسم الآخر توزع على حواجز للنظام شرقي وشمالي البلدة.

وأشارت المصادر أن رتلا يتبع لـ "الفيلق الخامس" يتألف من عدة سيارات دخل البلدة أيضا، وسط حالة من التوتر خشيةمحاولة قوات النظام اقتحام البلدة عسكريا وتطور الاشتباكات بين الطرفين.

وفي السياق ذاته تظاهر المئات من اهالي بلدة كحيل (15 كم شرق مدينة درعا)، خلال تشييع عنصر آخر من "الفيلق الخامس" يدعى "حسن القداح"، حيث طالب المتظاهرون بإسقاط النظام السوري، ومزقوا صوراً لـ "الأسد" ، وهتفوا ضد النظام وحكومته.

كذلك خرج عشرات الشبان بمظاهرة ليلية في مدينة طفس تهتف ضد السوري والمليشيات الإيرانية، وتطالب بالإفراج عن المعتقلين.

 وسبق أن قتل عنصران وجرح أخرون من "الفيلق الخامس" السبت باشتباكات على حاجز لـ "أمن الدولة" التابع لقوات النظام في بلدة محجة عقب خلاف ومشادة كلامية بين الطرفين تطورت لاشتباكات.

وتشهد محافظة درعا عمليات إطلاق نار متكررة من قبل مجهولين استهدفت بعضها عناصر لقوات النظام بينما طالت معظمها مقاتلين سابقين في الجيش السوري الحر إضافة إلى شبان وموظفين سابقين في المجالس المحلية، وسط اتهامات يوجهها الناشطون للنظام بالمسؤولية عن ذلك.

وسيطرت قوات النظام على كامل المحافظة في تموز 2018، بعد إبرامها مع فصائل "الحر" اتفاقات برعاية روسية، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين لـ"التسوية" نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل النظام.