الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50
ui.public.translatedTo

الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب

pictogram-avatar
Editing: حازم حلاق |

سمارت - إدلب

أرسلت الأمم المتحدة قافلة مساعدات إنسانية، إلى محافظة إدلب شمالي سوريا عبر الأراضي التركية.

وقالت وكالة "الأناضول" التركية ليل الخميس - الجمعة، إن القافلة تضم 44 شاحنة وتوجهت إلى إدلب عبر معبر "جيلوه غوزو" الحدودي المقابل لمعبر "باب الهوى" من الجانب السوري حيث من المنتظر توزيعها على المحتاجين، دون تحديد الجهة التي استلمت هذه المساعدات.

وسبق أن أوضح مدير المكتب الإعلامي في معبر باب الهوى مازن علوش لـ "سمارت" الاثنين 22 حزيران 2020، أن المعبر يشهد حركة دخول يومية، بشكل وسطي 70 شاحنة تقل مساعدات غذائية وطبية وصحية وكساء ولوجستية تدخل المحافظة بشكل يومي، مؤكدا أن نسبة المساعدات الغذائية هي الأكبر.

وكانت الأمم المتحدة أرسلت قافلة مساعدات إنسانية الثلاثاء 2 حزيران 2020، تضم 103 شاحنات، سبقها  الأربعاء 28 أيار 2020 مكونة من 90 شاحنة، إلى محافظة إدلب عبر الأراضي التركية.

وحذر "فريق منسقو الاستجابة – سوريا" السبت 6 حزيران 2020 ، من تحويل المساعدات الإنسانية المخصصة لشمالي غربي سوريا، عبر الحدود السورية – التركية إلى منظمات داعمة للنظام في حال وقف العمل بقرار مجلس الأمن 2504.

وسبق أن ناشدت الأمم المتحدة الثلاثاء 7 كانون الثاني 2020، تمديد قرار مجلس الأمن 2165 الذي يسمح بإدخال المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى سوريا، دون الحاجة لموافقة حكومة النظام السوري.

وكان مجلس الأمن  فشل الجمعة 3 كانون الثاني 2020، في إحراز تقدم خلال المشاورات حول تمديد قرار إدخال مساعدات إنسانية إلى سوريا عبر حدودها مع الدول المجاورة، بعد استخدام روسيا والصين 31 كانون الأول 2019، حق النقض "الفيتو" مشروع قرار قدمته كلا من ألمانيا وبلجيكا والكويت.

ووافق مجلس الأمن في تموز عام 2014 على آلية لإدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود، ضمن القرار رقم (2165)، إذ يتم تجديد هذه الآلية بشكل سنوي، حيث ينتهي العمل بالتمديد في 10 كانون الثاني من كل عام.

ويقضي قرار مجلس الأمن (2165)، لعام 2014 بإدخال الأمم المتحدة للمساعدات الإنسانية عبر الحدود السورية، مكتفية "بإخطار" النظام بدخول المساعدات.

ويأتي ذلك بعد حملة عسكرية شنتها قوات النظام وروسيا على إدلب وحماة وحلب وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.