الدفاع المدني: الحملة العسكرية على أحياء حلب دمّرت 50 % من مراكزنا

اعداد محمد حسين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 أكتوبر، 2016 9:33:49 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب

قال مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني بحلب، إبراهيم الحاج، اليوم الجمعة، إن "نسبة الدمار في مراكز الدفاع المدني وصلت إلى 50 % في المدينة المحاصرة منذ بدء الحملة العسكرية عليها الأسبوع الفائت، مضيفاً أن "مركزين خرجا عن الخدمة من أصل أربعة مراكز".

وأوضح الحاج في تصريح خاص لـ "سمارت" أن المركزين المدمرين هما مركز حي الأنصاري الذي استهدفه الطيران الحربي الروسي بصاروخ ارتجاجي، ومركز هنانو الذي استهدفت مروحيات النظام ببرميلين متفجرين، كما قصفته طائرات روسية بصاروخ عنقودي وآخر فراغي.

وأشار الحاج إلى أن القصف دمّر "وسيارة إسعاف وسيارة إطفاء وسيارتي خدمة وسيارة معدات، إلى جانب أجهزة التواصل اللاسلكي في المركزين"، إضافة إلى إصابة خمسة أشخاص.

ويأتي هذه الحصيلة بعد ساعات من حصول الرئيس الكولومبي، على جائزة نوبل للسلام لهذا العام، منهياً آمال أفراد الدفاع المدني السوري "القبعات البيضاء"، أحد المرشحين لنيل الجائزة.

وتتعرض أحياء حلب الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام، منذ نحو أسبوعين لقصف غير مسبوق من قبل النظام وروسيا، ما أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين، وتدمير منشآت خدمية عدة منها المشافي ومراكز الدفاع المدني، في حين تحاول تلك القوات التقدم نحو هذه الأحياء بهدف السيطرة عليها.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 أكتوبر، 2016 9:33:49 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب
الخبر السابق
تشوركين: لا أرى إمكانية لتبني مشروع القرار الفرنسي حول حلب
الخبر التالي
فصائل عسكرية تعلن دعمها لـ"أحرار الشام" بمواجهة "جند الأقصى"