الشتاء يجبر الإدلبيين على قطع أشجار زيتونهم للتدفئة

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 8 تشرين الأول، 2016 16:11:21 خبرأعمال واقتصاداجتماعياقتصادي

عمد المدنيون في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، إلى قطع أشجار الزيتون لاستخدام حطبها في التدفئة مع اقتراب فصل الشتاء، حسب مراسل "سمارت".

وقال أحد العاملين في قطع الأشجار، ويدعى "أحمد أبو عبدو"، لـ "سمارت" أمس الجمعة، إن الأهالي يعمدون إلى قطع الأشجار، للتدفئة من البرد خلال فصل الشتاء، نظراً لانخفاض سعره مقارنة بالمحروقات واستمراره لمدة أطول، حيث يصل سعر الطن الواحد لنحو 60 ألف ليرة سورية، مضيفاً أنهم يحصلون على الحطب من قطعهم لأشجار في جبل الأكراد.

من جانبه، أوضح "محمد العمر" تاجر محروقات، أن الأقبال على المحروقات ضعيف بسبب ارتفاع سعر برميل المازوت وسوء نوع المازوت، وتوجه الأهالي إلى قطع الأشجار من أراضيهم ومن الأحراش للتدفئة لقساوة فصل الشتاء في المدينة.

 ومن جانبه قال أحد الأهالي ويدعى " أبو محمد"، أن بعض الأهالي يقومون بوضع قطع البلاستيك والنايلون وبعض الأغراض القديمة مع الحطب لتخفيف مصروف التدفئة في الشتاء بعد ارتفاع أسعار الحطب والمازوت بنسب كبيرة. 

وتشهد أسعار الحطب في محافظة إدلب في 28 أيلول الماضي، ارتفاعاً ملحوظاًعنها في العام الفائت، ليسجل الطن الواحد منه 55 ألف ليرة سورية بمعدل وسطي، وذلك تبعاً للجودة، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 8 تشرين الأول، 2016 16:11:21 خبرأعمال واقتصاداجتماعياقتصادي
الخبر السابق
اختفاء مراسل لقناة أورينت ومقاتلان من "الحر" في ريف إدلب
الخبر التالي
سقوط قذائف هاون على بلدة الثعلة في ريف السويداء الغربي