مجهولون يقتحمون سجناً لـ"جيش خالد بن الوليد" في درعا

اعداد هبة دباس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أكتوبر، 2016 7:00:22 م خبر عسكري لواء شهداء اليرموك

اقتحمت مجموعة مجهولة، اليوم الثلاثاء، سجناً لـ"جيش خالد بن الوليد" في منطقة حوض اليرموك بريف درعا، وقتلت حراسه، كما درات اشتباكات بينه وبين "جبهة فتح الشام" في بلدة صيدا حانوت، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

ونقل المراسل عن مصادر مطلعة في المنطقة، أن مجموعة مسلحة اقتحمت سجن الـ"UN"، وقتلت حراسه، كما تمكن سجينان من الهرب، فيما يزال مصير السجناء الآخرين مجهولاً.

وأكدت المصادر لمراسلنا أن لدى "جيش خالد" (المبايع لتنظيم الدولة الإسلامية) 14 أسيراً من الفصائل العسكرية.

إلى ذلك، قال مراسلنا إن اشتباكات اندلعت بين "جيش خالد" و"فتح الشام" (النصرة سابقاً)، في بلدة صيدا الحانوت المقابلة للسجن، في محاولة من الأول اقتحامها، دون ورود معلومات عن خسائر الطرفين.

وسجن الـ"UN" هو مبنى تابع للأمم المتحدة يقع قرب الشريط الحدودي مع الاحتلال الإسرائيلي، سيطر عليه "جيش خالد بن الوليد" عام 2012، واحتجز فيه 22 أسيراً فليبينياً من قوات حفظ السلام، ليسلمهم بعدها للأمم المتحدة ويتخذوا من المبنى سجناً لهم، وفق المراسل.

وكان "لواء شهداء اليرموك" و"حركة المثنى الإسلامية" العاملين في حوض اليرموك بدرعا، اندمجا تحت مسمى "جيش خالد بن الوليد" في أيار الفائت، ليعلن عبر حساابه الرسمي في موقع "فيسبوك" مبايعته لتنظيم "الدولة".

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أكتوبر، 2016 7:00:22 م خبر عسكري لواء شهداء اليرموك
الخبر السابق
النظام يتهم أميركا والسعودية بتوفير ممرات لـ"داعش" من العراق لسوريا
الخبر التالي
قتلى لـ"جيش الإسلام" والنظام في الريحان بريف دمشق والأخير يتقدم فيها