ألمانيا ترفض إرغام أهالي حلب على مغادرتها

اعداد جلال سيريس | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 أكتوبر، 2016 11:53:06 م خبر دوليعسكري هدنة

رفضت الحكومة الألمانية، اليوم الأربعاء، إرغام أهالي الأحياء الشرقية حلب على مغاردتها أثناء الهدنة، مشددة على ضرورة أن تكون بهدف توزيع المساعدات الإنسانية عليهم.

وقال المتحدث باسم الحكومة، ستيفن سيبرت، في مؤتمر صحفي ببرلين، إن الهدنة، التي أعلنتها روسيا، غير كافية لإيصال المساعدات الإنسانية، مؤكداً أنه لا يمكن أن يكون هدفها إرغام الناس على الخروج من حلب، مطالباً أن تكون الهدنة المذكورة بداية لأخرى دائمة وشاملة لكل سوريا.

كما لفت "سيبرت"، إلى أن موقف بلاده إزاء روسيا لم يتغير وأن جميع الخيارات المطروحة بينها فرض عقوبات عليها.

وكانت الأمم المتحدة، قالت، أمس الثلاثاء، إن الإعلان عن هدنة في حلب "من طرف واحد" لا يكفي للقيام بالعمل الإنساني، مشددة على ضرورة الحصول على ضمانات من جميع الأطراف السورية، وذلك بعد إعلان وزارة الدفاع الروسية، يوم الاثنين الماضي، عن هدنة إنسانية في مدينة حلب، غداً الخميس، تشمل تعليق الضربات الجوية فيها لـ 11 ساعة، إضافة إلى فتح ممرين لخروج الفصائل العسكرية.

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 أكتوبر، 2016 11:53:06 م خبر دوليعسكري هدنة
الخبر السابق
دبلوماسي في "الناتو": روسيا ستشن "هجوماً نهائياً" على حلب خلال أسبوعين
الخبر التالي
"الأسد" و"بوتين" يبحثان هاتفياً الهدنة الإنسانية في حلب