125 عائلة من مقاتلي وأهالي مدينة المعضمية تصل إلى ريف إدلب

اعداد أحلام سلامات | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أكتوبر، 2016 3:15:33 م خبر إغاثي وإنساني تهجير

وصلت نحو 125 عائلة من مقاتلي وأهالي مدينة المعضمية بريف دمشق، اليوم الخميس، إلى مدينة بنش وبلدة سرمين بريف إدلب.

وقال مدير مكتب الإغاثة التابع للمجلس المحلي في سرمين، كامل قدحنون، في تصريح إلى "سمارت"، إن نحو 75 عائلة وصلت إلى البلادة، بينهم أطفال ونساء، وبعض الجرحى، مشيراً إلى أنهم أقاموا في إحدى مدارس سرمين، لعدم وجود أي منظمة لاستقبالهم وتأمين احتياجاتهم.

وخرجت، أمس الأربعاء، الدفعة الأولى من مقاتلي مدينة المعضمية الرافضين للتسوية برفقة عائلاتهم، باتجاه محافظة إدلب، بعد إرسال النظام حافلات مخصصة لنقلهم،  بناء على اتفاق تم التوصل إليه مع "لجنة المصالحة".

ووصف "قدحنون" الأوضاع الإنسانية للعائلات بـ "المزرية"، إذ لا يحملون إلا ثيابهم، وتابع: "ونحن لا نملك شيئاً لنقدمه لهم"، منوهاً إلى محاولتهم تأمين بعض الاحتياجات الأساسية مثل "الفرشات والأغطية"، حسب الإمكانيات المتوافرة.

وأوضح أن العائلات جاءت بطريقة جماعية إلى البلدة، لذلك لم يكن هناك قدرة على تلبية احتياجاتهم، مثلما حصل مع أهالي مدينة داريا، مطالباً المنظمات الإنسانية بتقديم الدعم إليهم.

ووصف أحد مقاتلي الجيش الحر من المعضمية، وضعهم بالـ "السيئ جداً"، قائلاً "لم يتبق لدينا ذخيرة أو طعام، فاضطررنا للتسوية مع النظام"، فيما أفاد العضو في تنسيقية بنش، عمرو حاج قدور، أنهم استقبلوا 50 عائلة في المدينة، وسيعملون على تأمين أماكن لإيوائهم خلال يومين.

ويبلغ عدد سكان بلدة سرمين 25 ألف نسمة من القاطنين، وخمسة آلاف نازح من القرى والبلدات المحيطة.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أكتوبر، 2016 3:15:33 م خبر إغاثي وإنساني تهجير
الخبر السابق
اختطاف وتوقيف مقاتلين لـ"جيش الإسلام" في الغوطة الشرقية بريف دمشق
الخبر التالي
"بالفيديو": تحديد 27 من الجاري موعداً لانتهاء التسجيل بجامعة "الزهراء" بحمص