روسيا: الغرب يريد حماية "فتح الشام" لاستخدامها بإسقاط "الأسد"

اعداد أمنة رياض| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 21 تشرين الأول، 2016 16:33:47 خبردوليعسكريسياسيروسيا

اعتبرت روسيا، اليوم الجمعة، إن الغرب يريد حماية عناصر "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً)، لاستخدامهم في محاولة إسقاط رئيس النظام بشار الأسد.

وقال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مؤتمر صحفي، بالعاصمة موسكو، إن عناصر "فتح الشام" "يرفضون مغادرة الأحياء الشرقية المحاصرة في مدينة حلب"، وفق وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت، أمس الخميس، تمديد الهدنة الإنسانية المؤقتة في حلب، والتي تنتهي في اليوم نفسه، 24 ساعة إضافية، فيما قالت الأمم المتحدة، إن وقف القصف الروسي لا يكفي لخروج مقاتلي الفصائل العسكرية من هذه الأحياء.

بدوره، وصف مندوب روسيا الدائم لدى الهيئات الدولية في جنيف، ألكسي بورودافكين، التقييمات الدولية لما يجري في سوريا بـ"البعيدة عن الواقع".

واتهم "بورودافكين"، خلال الجلسة الخاصة لمجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة، الجهات المبادرة لعقد جلسة خاصة حول سوريا في مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة، بمحاولتهم تجنيب من أسماهم "الإرهابيين" من الضربات الجوية.

واعتبر مندوب روسيا، أن مشروع قرار مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة الخاص بحلب، والذي قدمته بريطانيا، "يهدف لتبرير الجهاديين".

وتعتبر روسيا حليفة النظام في "حربه" ضد السوريين، حيث بدأت بالتدخل العسكري المباشر نهاية أيلول من العام الفائت، وارتكبت طائراتها منذ ذلك الحين مجازر عدة بحق المدنيين، حيث طالبتمنظمة "هيومن رايتس ووتش"، وبوقف هجماتها عليهم. 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 21 تشرين الأول، 2016 16:33:47 خبردوليعسكريسياسيروسيا
الخبر السابق
مظاهرات في الغوطة الشرقية تطالب بـ"توحد الفصائل ونبذ الخلاف"
الخبر التالي
تنظيم "الدولة" يشن هجوماً على مدينة "كركوك" بالعراق