هدنة الأيام الثلاثة بحلب تنتهي بلا خروقات

اعداد هبة دباس | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أكتوبر، 2016 7:05:11 م خبر عسكري هدنة

انتهت، مساء اليوم السبت، دون خروقات، هدنة وقف قصف الأحياء الواقعة تحت سيطرة الفصائل العسكرية بحلب، والتي أعلنت عنها وزارة الدفاع الروسية ومددها النظام ليومين آخرين.

وأكد مراسلنا داخل الأحياء الشرقية المحاصرة عدم تسجيل أي خروقات للهدنة خلال أيامها الثلاث، في حين ادعت وزارة الدفاع الروسية، يوم الخميس الفائت، أن ثلاثة ضباط روس تعرضوا لإطلاق نار "متعمد" من قبل "مسلحين" قرب "معبر إنساني" في حي المشارقة الخاضع لسيطرة قوات النظام.

وسبق لقوات النظام أن خرقت العديد من اتفاقات وقف إطلاق النار في عموم سوريا، لاسيما في حلب، إذ خرق الاتفاق الأمريكي-الروسي، المبرم في الـ 12 من أيلول الفائت، عقب ساعات من دخوله حيز التنفيذ، كما منع دخول المساعدات الإنسانية التي نص عليها الاتفاق، وسط ادانات محلية وإقليمية.

وتخلل أيام الهدنة القليلة مظاهرات لأهالي الأحياء المحاصرة، نددوا خلالها بالتهديدات الروسية بإفراغ المدينة من الفصائل العسكرية، كما استغل قطاع الخدمات في حي الأنصاري هدوء القصف لمعادوة أعمالهم في الحي من تنظيف وإزالة للركام.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أكتوبر، 2016 7:05:11 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
ألقاء القبض على "خلية نائمة" تعمل لصالح النظام بريف درعا
الخبر التالي
وزير الخارجية المصري: نعمل للتوصل إلى حل سياسي بسوريا