"الإدارة الذاتية" تتهم "درع الفرات" باستخدام غازات سامة بريف حلب والفصائل تنفي

اعداد سامر القطريب | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أكتوبر، 2016 11:33:37 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية

اتهمت "هيئة الدفاع" التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية في عفرين، اليوم الثلاثاء، فصائل "درع الفرات" بقصف قرية في ريف حلب الشمالي، بالغازات السامة، فيما نفت الفصائل الاتهامات.

وقال المتحدث باسم "الهيئة" في عفرين، فوزي سليمان، في تصريح إلى "سمارت"، إن الفصائل قصفت قرية تل مضيق الخاضعة لسيطرة  "قسد"، بقذائف تحوي غازات سامة، ما أدى لوقوع إصابات بين المدنيين والعسكريين، دون أن يذكر عدد الإصابات أو نوع الغازات السامة المستخدمة.

وأضاف" سليمان" أن فصائل "درع الفرات" قصفت قرى قطمة، قسطل، وجندو بعدة قذائف صاروخية أدت  لإصابة عدد من المدنيين.

من جهته نفى المتحدث باسم "فيلق الشام"، المنضوي في "درع الفرات"، ويدعى "أبو عبدو"، لـ"سمارت"، قصف قرية تل مضيق بغازات سامة، مشيراً إلى أن مروحيات النظام ألقت براميل متفجرة في المنطقة أثناء اندلاع اشتباكات.

وشنت "قوات سوريا الديمقراطية"، التي تقودها "وحدات حماية الشعب" الكردية، اليوم الثلاثاء، مدعومة بغطاء جوي من طائرات النظام الحربية، على مواقع للجيش الحر في ريف حلب.

وقالت "غرفة عمليات حوار كلس"، في بيان اطلعت عليه "سمارت"، إن مجموعات تابعة لنظام "الأسد" ومن سمتها "المليشيات الانفصالية" ( YPG)، شنت هجوما بالتزامن مع الاشتباكات الدائرة مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، في القرى والنقاط العسكرية بريف حلب الشمالي من جهة تل المضيق التي سيطر عليها الجيش الحر.

الاخبار المتعلقة

اعداد سامر القطريب | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أكتوبر، 2016 11:33:37 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
انسحاب "لواء أم القرى" من "فيلق الرحمن" العامل بدمشق وريفها
الخبر التالي
قتلى لقوات النظام والفصائل العسكرية في قصف واشتباكات متفرقة بدرعا