"رايتس ووتش": مقتل وجرح المئات بانفجار عبوات زرعها "داعش" بمنبج

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أكتوبر، 2016 4:06:29 م خبر دوليعسكرياجتماعي منظمة إنسانية

اتهمت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في تقرير لها، اليوم الأربعاء، تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) بمقتل وجرح مئات المدنيين بانفجار ألغام محلية الصنع (عبوات ناسفة) زرعها خلال سيطرته على مدينة منبج بحلب.

ونشرت المنظمة على موقعها الرسمي تقريراً جمعته على مدار خمسة أيام داخل المدينة، بين 4 -9 تشرين الأول الجاري، أسماء 69 مدنياً، بينهم 19 طفلاً، قُتلوا جراء عبوات ناسفة (محظورة بموجب القانون الدولي) تنفجر فور ملامستها، خلال أو بعد معارك السيطرة على المدينة.

وكان "مجلس منبج العسكري" التابع لقوات "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد)، سيطر، يوم 12 آب 2016، على مدينة منبج بريف حلب الشرقي بالكامل، بعد معارك مع تنظيم "الدولة"

ورجحت المنظمة من أن يكون العدد أعلى من ذلك بكثير نظراً لعدم تمكنها من جمع المعلومات من كافة الأحياء والقرى، واستندت على شهادات عاملين في مشفى بالمدينة قالوا إنهم عالجوا مئات المصابين جراء انفجار العبوات.

بدوره، قال نائب مدير برنامج الطوارئ في المنظمة، أولي سولفانغ، إن تنظيم "الدولة" فخخ قبل مغادرته المدينة كل شيء حتى أحواض المطابخ، حسب قوله.

وكشف التقرير عن الأماكن التي زرع فيها تنظيم "الدولة" العبوات الناسفة، نقلاً عن المصابين وذويهم وهي "الممرات والنوافذ وتحت الفرش وبين الأحذية وفي الثلاجات وأكياس الملابس والتلفاز وصنابير المياه، لطرق والجسور والحقول".

وأفادت مصادر أهلية، لـ"سمارت"، يوم 27 حزيران 2016، أن تنظيم "الدولة" يعمد لتكثيف زرع الألغام والعبوات الناسفة داخل مدينة منبج، كأسلوب دفاع جديد، كما أن يهيئ الأطفال دون سن العاشرة داخلها للقيام بعمليات "انتحارية".

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أكتوبر، 2016 4:06:29 م خبر دوليعسكرياجتماعي منظمة إنسانية
الخبر السابق
"أردوغان" عملياتنا لن تمتد إلى حلب ودعمنا سيكون عسكرياً ودبلوماسياً
الخبر التالي
جرحى بقصف للنظام وروسيا على مناطق بريف دمشق