حملة اعتقالات يشنها "جيش خالد بن الوليد" بصفوفه في بلدة جملة بدرعا

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 أكتوبر، 2016 11:26:08 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

قال مصدر عسكري  في الجيش الحر بريف درعا، اليوم الخميس، إن "جيش خالد بن الوليد"، المتهم بمايعة تنظيم "الدولة الإسلامية"، شن حملة اعتقالات داخل صفوفه في بلدة جملة، إثر هروب محتجزين من سجونه، ومقتل أحد قادته قبل أيام.

وقال المصدر، الذي رفض كشف هويته لأسباب أمنية، في تصريح إلى "سمارت"، إن الاعتقالات طالت القائد السابق لـ"جيش خالد بن الوليد" المدعو " أبو عبيدة القحطاني"، وشقيق مؤسسه في منطقة حوض اليرموك، نضال سعد الدين البريدي، ومسؤول سجن الـ"UN"، وعناصر آخرين.

وتبعت حملة الاعتقالات عمليات تفتيش لمنازل المحتجزين، وسط استنفار أمني ومحاصرة عناصر "جيش خالد بن الوليد" لبلدة جملة.

وسجن الـ"UN" هو مبنى تابع للأمم المتحدة يقع قرب الشريط الحدودي مع الاحتلال الإسرائيلي، سيطر عليه "جيش خالد بن الوليد" عام 2012، واحتجز فيه 22 أسيراً فليبينياً من قوات حفظ السلام، ليسلمهم بعدها للأمم المتحدة ويتخذ من المبنى سجناً له.

وكانت مجموعة مجهولة اقتحمت ، في 18 الشهر الجاري، السجن، وقتلت حراسه، كما درات اشتباكات بين "جيش خالد بن الوليد" و"جبهة فتح الشام" في بلدة صيدا حانوت.

وكان "لواء شهداء اليرموك" و"حركة المثنى الإسلامية" العاملين في حوض اليرموك، اندمجا تحت مسمى "جيش خالد بن الوليد"، في أيار الفائت، حيث تدور مواجهات عنيفة بينهم وبين الفصائل المقاتلة.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 أكتوبر، 2016 11:26:08 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
روسيا تنفي اتهامات "الناتو" باستخدام بوارجها الحربية لقصف حلب
الخبر التالي
مصدر: الفصائل تجهز لعمل عسكري ضد "جيش خالد بن الوليد" بدرعا