"أحرار الشام" تنفي قصف الفصائل لأحياء حلب الغربية وتتهم النظام بذلك

اعداد أمنة رياض | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أكتوبر، 2016 2:58:31 م خبر عسكري معركة الغضب لحلب

نفت "حركة أحرار الشام الإسلامية" لـ"سمارت"، اليوم الجمعة، قصف الفصائل العسكرية لمواقع مدنية في حلب الغربية، اليوم أو أمس الخميس، وفق ما نقلت وسائل إعلامية، متهمة النظام بذلك.

وكانت وسائل إعلام بعضها تابع للنظام وأخرى لا تتبع له تناقلت خبراً مفاده، مق أن 15 مدنيا قتلوا وجرح 100 آخرون، إثر قصف نفذته فصائل "المعارضة" على الأحياء الغربية لحلب.

وأكد القيادي في "الحركة" ويدعى "الفاروق أبو بكر"، أن الفصائل قصفت فقط مطارات النظام العسكرية ( النيرب، حميميم، حماة)، والخطوط العسكرية الأولى لقوات النظام في غربي حلب، مشددا أنهم لم يستهدفوا أي تجمعات سكنية.

وتابع "أبو بكر"، أن الفصائل ومنذ انطلاق معركة فك الحصار عن حلب صباح اليوم، لم تدخل الأحياء السكنية غربي حلب حتى الآن، موضحاً أنها قصفت بالمدفعية وصواريخ "غراد"، ضاحية الأسد ومعمل الكرتون ومدفعية الزهراء، والتي تعتبر جميعها مناطق عسكرية "بحتة".

وشدد "أبو بكر"، أن الأسلحة المستخدمة في قصف مواقع النظام، تتجاوز نسبة دقتها في إصابات الأهداف 80 بالمئة، ما يحول دون إصابة المدنيين، بحسب قوله.

وحول ادعاءات النظام، بقصف الفصائل لمدرسة في الأحياء الغربية أمس، قال إن "ما حصل تمثيلية افتعلها النظام، ليزيل الشبهات والضغوطات الموجهة إليه بقصف تجمع المدارس في بلدة حاس بريف إدلب". 

وكانت طائرات النظام الحربية ارتكبت، يوم الأربعاء الفائت، مجزرة في بلدة حاس التابعة لمدينة كفرنبل بريف إدلب، راح ضحيتها عشرات المدنيين بينهم أطفال، جراء استهدافها أحياء سكنية وتجمعاً للمدارس في البلدة، حيث أدانت منظمات ودول عدة هذه المجزرة.

 

وأردف،  أن ذلك شبيه بتمثيلية سابقة افتعلها النظام حينما قصف مشفى القدس، حيث قام في اليوم التالي بقصف مشفى في المناطق الخاضعة لسيطرته في حلب متهماً الفصائل بذلك، في حين وصف النظام بأنه "يكذب يكذب حتى يصدق نفسه".

وأعلنت فصائل عسكرية، في وقت سابق اليوم، السيطرة على عدة نقاط لقوات النظام غربي حلب، بعد تمهيد بقصف استهداف مواقع النظام والميليشيا المساندة لها، بثلاث مفخخات.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أكتوبر، 2016 2:58:31 م خبر عسكري معركة الغضب لحلب
الخبر السابق
"الإدارة الذاتية" تعتقل عضواً في "الحزب الديمقراطي الكردستاني" في الحسكة
الخبر التالي
قتلى وجرحى بينهم أطفال ونساء بقصف جوي ومدفعي على ريف دمشق