"أجناد الحسكة" تعلن انضمام "الكتيبة الأمنية بالقامشلي" إليها لاستهداف "PYD"

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أكتوبر، 2016 11:00:43 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر

نشر "تجمع أجناد الحسكة"، على صفحته الرسمية في موقع "فيسبوك"، تسجيلا مصورا تعلن فيه "الكتيبة الأمنية في القامشلي" انضمامها لهم، بهدف تنفيذ عمليات أمنية ضد حزب "الاتحاد الديموقراطي" الكردي (PYD).

وأوضح المتحدث باسم التجمع، يعقوب ماجد، بتصريح إلى "سمارت"، اليوم السبت، أن من مهام الكتيبة، تنفيذ عمليات ضد "حزب الاتحاد الديموقراطي"، وجمع المعلومات اللازمة عن تحركاتهم مع النظام، وفق قوله.

وتشكلت الكتيبة في 15 من الشهر الجاري، ويبلغ عدد أفرادها 12 شابا من مدينة القامشلي، يقودها "صلاح الدين الكردي"، وبدء عملها منذ الإعلان عنها، حيث قامت بـتفجير سيارة "فان"، تقل عددا من عناصر قوات "الأسايش" الكردية في مدينة القامشلي، وفق المتحدث.

وحول "تجمع أجناد الحسكة"، أوضح المتحدث أنه تشكل منذ مطلع أيلول الفائت، بقيادة "أبو صهيب القرشي"، بهدف محاربة "قوات النظام وأعوانه"، إضافة لـ"جمع أبناء الحسكة في جسم واحد"، قائلا إن التجمع هو "مشروع لجميع أبناء الحسكة عربا وكردا، ولجميع السوريين، ومعاركهم هي مع فصائل حزب العمال الكردستاني (PKK)، وليست مع الأكراد".

وشهدت محافظة الحسكة اعتراضات نظمها ناشطون ضد تصرفات "الاتحاد الديموقراطي" وقوات "الأسايش"، كان أبرزها إضرابا مفتوحا عن الطعام لـ "الحزب الوطني الكردي"، اعتراضا على الاعتقالات المتكررة بحق الناشطين، التي تقوم بها "الأسايش"، إضافة لتنظيم عشرات النساء في مدينة القامشلي اعتصاما للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين في سجون النظام و"PYD".

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أكتوبر، 2016 11:00:43 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
أميركا: النظام يستخدم "التجويع" كسلاح حرب
الخبر التالي
عقب خسارة مقعدها في مجلس حقوق الإنسان روسيا تقول إنها "بحاجة لاستراحة"