ضحايا جراء قصف مدفعي لقوات النظام على بلدات بريف درعا

اعداد سامر القطريب | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أكتوبر، 2016 9:51:16 م خبر عسكري جريمة حرب

 قضت طفلة وجرح مدنيان اليوم السبت، جراء قصف مدفعي لقوات النظام على بلدات في ريف درعا، فيما قتل مقاتلان "للحر" خلال اشتباكات بين قوات النظام والفصائل العسكرية ضمن معركة "صد البغاة" التي انطلقت اليوم السبت.

وقصفت قوات النظام بقذائف المدفعية بلدة طفس، ما أدى لمقتل طفلة، كما جرح مدنيان جراء قصف مماثل براجمات الصواريخ على بلدة أم المياذن، حسب ما أفاد ناشطون لـمراسل"سمارت".

كما قضى مقاتلان من الفصائل العسكرية، في الاشتباكات مع قوات النظام في بلدة علما، تزامناً مع قصف قوات النظام للبلدة براجمات الصواريخ، حسب ناشطين.

وتعرضت بلدة إبطع لقصف بالقذائف العنقودية، من مواقع قوات النظام في بلدة إزرع، دون تسجيل إصابات، كما استهدفت  قوات النظام من مواقعها في الكتيبة المهجورة مدينة داعل بقذائف الهاون، حسب ناشطين.

وأفاد ناشطون بأن قوات النظام المتمركزة في مطار الثعلة العسكري، قصفت بقذائف المدفعية بلدة الغارية الغربية، في حين تعرض مخيم درعا لقصف بقذائف الدبابات مصدره قوات النظام قرب مبنى البريد.

من جهته أعلن "جيش الإسلام"  أن اشتباكات متقطعة دارت في أحياء درعا البلد بين الفصائل العسكرية وقوات النظام، ودارت اشتباكات مماثلة على الحاجز الحاجز الجنوبي في بلدة خربة غزالة.

في سياق آخر، قتل عدد من عناصر قوات النظام بينهم ضباط، ليلة الجمعة ــ السبت، إثر استهداف فصائل "الجبهة الجنوبية" لرتل عسكري عند حاجز "أبو كاسر"، وفق ما صرح لـ"سمارت"، اليوم السبت، الناطق الرسمي لـ"فرقة صلاح الدين"، إبراهيم نور الدين.

وكانت فصائل عسكرية عاملة في درعا، أطلقت اليوم السبت، معركة "صد البغاة"، بهدف السيطرة على الكتيبة المهجورة "الجوية "،  الواقعة شرق بلدة إبطع، حسب مراسل "سمارت".

الاخبار المتعلقة

اعداد سامر القطريب | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أكتوبر، 2016 9:51:16 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
إصابة جندي تركي بقصف للنظام داخل الحدود التركية
الخبر التالي
إيران والاتحاد الأوروبي يؤكدان على ضرورة الحل السياسي في سوريا