انقطاع المياه عن 11حي بحلب لتضرر شبكات المياه إثر القصف

اعداد أمنة رياض| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 30 تشرين الأول، 2016 22:34:30 خبرعسكريأعمال واقتصاداجتماعيإدارة محلية

أكدت "الإدارة العامة للخدمات"، اليوم الأحد، انقطاع المياه عن 11 حياً في حلب، لتضرر شبكات  المياه، إثر القصف المستمر لطائرات النظام الحربية وسلاح الجو الروسي والطيران المروحي على أحياء حلب المحاصرة.

وقال مدير المكتب الإعلامي في الإدارة، أحمد الشامي، في حديث إلى "سمارت"، إن المياه كانت مقطوعة عن الأحياء الـ 11 لمدة 40 يوماً، حيث تم إصلاحها وإعادة ضخ المياه من جديد، أمس السبت، ولكن توقف ذلك بسبب وجود أضرار فيها.

وأشار "الشامي"، إلى أن ورشات الصيانة ستعمل على إصلاح أضرار الشبكة، التي تبين بعد ضخ المياه إليها، دون أن يحدد مدة زمنية لانتهاء أعمال الصيانة تلك.

والأحياء التي انقطعت عنها المياه هي، الصاخور، مساكن هنانو، الحيدرية، جبل بدرو، أرض الحمرا، طريق الباب، كرم الجزماتي، كرم الطراب، ضهرة عواد، جورة عواد، المواصلات القديمة، وفق "الشامي"، الذي أكد أن الأضرار مقتصرة على شبكات المياه في حيي الصاخور والمواصلات القديمة.

ولفت " الشامي" إلى أن الأحياء تتغذى من محطة مياه "سليمان الحلبي"، عبر خط رئيسي يتفرع ضمن هذه الأحياء، حيث أوقف  الضخ بسبب الهدر الحاصل في الأماكن المتضررة في الشبكة وعدم وصول المياه لكامل الأحياء.

ونوّه "الشامي"، إلى أن أعمال الصيانة لا تتوقف وهي يومية ومستمرة على جميع المستويات، في حين أعلنت "الإدارة العامة للخدمات" حالة الطوارئ القصوى، منذ بدء الهجمة "الشرسة" على أحياء حلب المحاصرة، في 20 أيلول الفائت.

وكانت محطة "سليمان الحلبي" عادت، في 11 الشهر الجاري، لضخ المياه مجدداً إلى أحياء حلب، بعد توقفها لعشرة أيام بسبب الاشتباكات في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 30 تشرين الأول، 2016 22:34:30 خبرعسكريأعمال واقتصاداجتماعيإدارة محلية
الخبر السابق
"بالفيديو": مزارعون يشتكون من منع "الإدارة الذاتية" السقاية من نهر جقجق بالقامشلي
الخبر التالي
إلغاء اجتماع لتشكيل "محلي إدلب" لخلافات بين الفعاليات المدنية