26 قتيلاً للفصائل العسكرية بقصف للنظام على محيط داعل في درعا

اعداد أحلام سلامات | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أكتوبر، 2016 11:42:01 ص خبر عسكري جريمة حرب

قضى 26 مقاتلاً من الجيش الحر وكتائب إسلامية، بقصف لقوات النظام على أماكن تمركزهم على أطراف مدينة داعل بريف درعا، حسب مراسل "سمارت".

وقال المراسل، إن الفصائل العسكرية تقدمت، مساء أمس الأحد، إلى إحدى المزارع على أطراف المدينة، وسيطرت على أجزاء من "السواتر" المحيطة بالكتيبة المهجورة، مضيفاً أن قوات النظام كشفت مواقع المقاتلين واستهدفتهم برشاشات "شيلكا"، ما أوقع عشرة قتلى من لواء "المهاجرين والأنصار"، وسبعة من "جبهة فتح الشام"، وخمسة من "جيش اليرموك"، واثنان من "جند الملاحم" وآخران من "فرقة فلوجة حوران.

وأوضح المراسل أن المقاتلين أعطبوا دبابة ومضاد "23" وقاعدة صواريخ وعربة "شيلكا"، ودمروا الحواجز المحصنة لقوات النظام على أطراف بلدة إبطع والكتيبة المهجورة، قبل تعرضهم للقصف، مبيّناً أن الأخيرة سحبت جثثهم.

وكانت فصائل عسكرية عاملة في درعا أعلنت، أول أمس السبت، إطلاق معركة "صد البغاة" بهدف السيطرة على الكتيبة المهجورة "الجوية "، الواقعة شرق بلدة ابطع.

وسيطرت قوات النظام، مطلع أيلول الفائت، على "الكتيبة المهجورة"، التي تمثل خط الدفاع الأول عن طريق دمشق - درعا، عقب اشتباكات مع الجيش الحر.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أكتوبر، 2016 11:42:01 ص خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
تركيا توقف 45 مهاجراً بينهم سوريون حاولوا الوصول لليونان
الخبر التالي
تركيا تعلن مقتل ستة مقاتلين من "الحر" وجرح 18 آخرين بعملية "درع الفرات" أمس