25 ألف متر مكعب من النفايات متراكمة في حي الوعر المحاصر بحمص

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 نوفمبر، 2016 1:39:27 م خبر اجتماعي نفايات

قال رئيس مكتب الخدمات في مجلس محافظة حمص "الحرة"، اليوم الخميس، إن نحو 25 ألف متر مكعب من النفايات منتشرة في عموم المناطق السكنية في حي الوعر المحاصر بحمص، موزعة بين الأبنية والساحات العامة.

وأضاف رئيس مكتب الخدمات ويدعى "أبو جواد"، في تصريح لـ"سمارت"، أن تراكم هذا الكم من النفايات في حي الوعر، يؤدي إلى انتشار القوارض والحشرات المسببة للأمراض، لافتاً إلى أنه لا يمكن التخلّص منها بشكل كامل، إلا بنقلها إلى خارج الحي، أو التعاون من قبل الأهالي على رميها في حفر كبيرة وتغطيتها.

وأشار "أبو جواد"، إلى حلول بديلة يمكن أن تخفّف من الآثار السلبية للنفايات، وذلك عن طريق حرقها أو فرزها، مردفاً أن هذا المشروع تعذّر العمل به بشكل واسع دون ذكر الأسباب التي أدت إلى تعذره.

ولفت "أبو جواد" إلى أن كلفة إزالة القمامة تختلف بحسب نوع المعالجة، في حال سُمح بإخراجها من الحي، أو بقائها فيه مع السماح بإدخال محروقات من أجل إحراقها.

وتابع "أبو جواد"، أن مكتب الخدمات تواصل مع جهات ومنظمات (لم يسمها)، إلا أنها لم تتجاوب وخاصة حول مشروع فرز النفايات، مشدداً على أن هذا الأمر خارج السيطرة في ظل ظروف الحالية لحي الوعر المحاصر، وأنه لا يمكن علاجه إلا بتفاعل الأهالي والمنظمات حول الحلول التي قدّمها المكتب خلال السنوات الثلاث السابقة.

وعن توقف "مكتب الخدمات" عن العمل بنسبة 80 % أواخر الشهر التاسع، نتيجة نقص الدعم، قال رئيس المكتب "أبو جواد"، إنه تم استئناف العمل مجدداً في أواخر شهر تشرين الأول الفائت، ولكن في جمع النفايات وحرقها فقط، وليس بشكل كامل، وذلك نتيجة انعدام السيولة المالية اللازمة لتشغيل كافة الخدمات.

وكان المجلس المحلي في حي الوعر، أطلق حملة شهر نيسان الماضي، للتخفيف من النفايات المتراكمة في شوارع الحي المحاصر منذ ثلاث سنوات، حيث عمل على نقل وفرز 60 ألف متر مكعب من النفايات المنتشرة على 115 نقطة تجميع في الحي.

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 نوفمبر، 2016 1:39:27 م خبر اجتماعي نفايات
الخبر السابق
ضحايا بقصف جوي روسي على "الموزرة" بإدلب
الخبر التالي
تركيا تعلن مقتل 36 من عناصر "داعش" شمالي حلب