"هيئة المفاوضات" تنفي تلقيها دعوة للاجتماع مع النظام وقوى بالمعارضة في دمشق

اعداد رائد برهان | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2016 10:03:30 ص خبر سياسي مفاوضات

نفت "الهيئة العليا للمفاوضات"، اليوم الأحد، دعوتها لحضور مؤتمر، دعت إليه "هيئة التنسيق الوطنية"، يجمع بين قوى معارضة والنظام السوري في العاصمة دمشق.

وقال المتحدث باسم "الهيئة" رياض نعسان آغا، في تصريح صحفي تلقت "سمارت" نسخة منه، أن "الهيئة العليا ملتزمة ببيان الرياض، وأهداف الثورة السورية، وترفض الالتفاف عليها بأي شكل".

ونوه "آغا" أن المنسق العام "لهيئة التنسيق"، حسن عبدالعظيم، نفى هذه "الادعاءات" الإعلامية واصفا إياها بـ"مجرد اتهامات"، فيما نفت عدد من القوى المعارضة، التي ادعت وسائل الإعلام دعوتها للمؤتمر، علمها بالأمر.

وأشار "آغا" أنهم سيناقشون هذه التصريحات مع "هيئة التنسيق"، حفاظا على تماسك "الهيئة العليا" ووحدة صفها.


وأكدت الأمانة العامة لـ"إعلان دمشق"، أول أمس الجمعة، رفضها لأي مؤتمر لقوى المعارضة يعقد "تحت عباءة النظام"، في إشارة للمؤتمر الذي دعت إليه "هيئة التنسيق الوطنية"، والذي سيعقد نهاية العام الحالي.

فيما أكد  "مجلس دمشق العسكري"  التابع للجيش الحر، في تصريح إلى "سمارت"، أن مؤتمراً يضم أطراف وشخصيات من المعارضة السورية ووفداً للنظام سيعقد في شهر كانون الأول القادم، برعاية روسية، إما في دمشق أو العاصمة المصرية القاهرة.

وكانت الممثل الأعلى لسياسة الأمن والشؤون الخارجية في الإتحاد الأوربي، فيدريكا موغريني، التقت، أول أمس الجمعة، بممثلين عن "الائتلاف الوطني" و"هيئة المفاوضات"، و"هيئة التنسيق الوطنية" في مقر الاتحاد بالعاصمة البلجيكية بروكسيل.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2016 10:03:30 ص خبر سياسي مفاوضات
الخبر السابق
ضحايا بقصف النظام حي الصاخور في حلب بغاز الكلور
الخبر التالي
"شهداء الإسلام" يؤكد إعادة "فتح الشام" لسلاحه المصادر بريف إدلب