"الزنكي" تنفي ادعاءات النظام بإجلائه عشرة مدنيين من حي محاصر بحلب

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2016 5:15:16 م خبر إغاثي وإنساني الحصار

نفى المتحدث العسكري باسم حركة "نور الدين الزنكي" عبد السلام عبد الرزاق، اليوم الأحد، ما زعمه النظام عن إجلائه عشرة مدنيين من حي مساكن هنانو المحاصر شرقي مدينة حلب، بالتعاون مع ضباط روس.

وادعت قوات النظام، إجلاء عائلتين مؤلفتين من عشرة أشخاص بينهم أطفال، عن طريق منطقة هنانو، من جهة تل الزهور، وإيصالهم إلى فرع "حزب البعث" في المدينة، زاعمةً أن من أسمتهم "المجموعات الإرهابية" تمنع المواد الغذائية والأدوية عن المدنيين، حسب ما جاء على وسائل إعلام النظام.

وأكد "عبد الرزاق"، في تصريح إلى "سمارت" إن روسيا والنظام رفضا العمل مع أي منظمة، لإدخال المواد الإغاثية والطبية إلى الأحياء الشرقية المحاصرة، في وقت أعلنت فيه الفصائل العسكرية موافقتها دون شروط، معتبراً أن النظام يهدف إلى "التأثير على معنويات المدنيين"، من خلال نشر مثل هذه الأخبار.

وأشار "عبد الرزاق" إلى أن الأهالي رفضوا الخروج سابقاً، وأن النظام "يعاقبهم" الآن بالقصف وقتل أطفالهم وتدمير منازلهم، مؤكداً على استمرار المعارك، وصد محاولات قوات النظام اليومية للتقدم في المنطقة، ولفت إلى محاولتها، أمس السبت، التقدم باتجاه حي الصاخور.

فيما طالب المنظمات الدولية بالتدخل والتحقيق في تدمير المشافي وكافة الجرائم التي يرتكبها كل من النظام وروسيا بحلب، ومنها استخدام الأسلحة الكيماوية، وفق "عبد الرزاق".

وكانت مديرية الدفاع المدني في محافظة "حلب الحرة" أعلنت، أمس السبت، أن حصيلة حملة القصف لليوم الخامس على المدينة وريفها بلغت 289 قتيلاً مدنياً، و950 جريحاً، فيما أكد طبيب بمدينة حلب، لـ "سمارت"، مقتل وإصابة عدد من المدنيين بينهم أطفال ونساء، ليلة السبت-الأحد، بقصف لقوات النظام ببراميل تحوي غاز الكلور السام على حي الصاخور.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2016 5:15:16 م خبر إغاثي وإنساني الحصار
الخبر السابق
الدفاع المدني بحلب: نعمل على تأهيل مركز لنا تضرر نتيجة القصف
الخبر التالي
ضحايا بينهم نساء وجرحى بقصف جوي للنظام على ريف إدلب