نازحو مخيم "الأنصار" بإدلب يواجهون الشتاء دون خيم وغذاء

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2016 10:48:11 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني نزوح

يعاني مخيم "الأنصار" التابع لمخيم أطمة على الحدود السورية التركية بريف إدلب، من نقص في الخيم والمساعدات الغذائية، وذلك مع بدء فصل الشتاء وهطول الأمطار.

وقال مدير المخيم "رسلان أبو زيدان " بتصريح خاص إلى "سمارت"، اليوم الأحد، إن عدد سكان المخيم 165 عائلة بعدد أفراد بلغ 990  نسمة، وهم من نازحو أرياف حماة وإدلب وحلب وحمص.

وأشار "أبو زيدان" إلى إهمال المنظمات الإغاثية منذ شهور عديدة للمخيم، خاصة وأن كثير من العوائل لا تسكن إلا في العوازل (ألواح معدنية وبلاستيكية)، إضافة إلى أن أي عائلة في المخيم لا تحصل في نهاية كل شهر إلا على سلة إغاثة واحدة لا تكفيها ليومين أو ثلاثة.

وسبق أن أعرب قاطنو مخيم "أبو الوليد"، اليوم الجمعة، عن تخوفهم من تدهور ظروف العيش بالمخيم، الذي يقطنه نحو 2000 نازح عن منطقة كرناز بحماة إلى بريف إدلب الجنوبي، وذلك مع اقتراب فصل الشتاء.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2016 10:48:11 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
"داعش" ينسحب من "تل السمن" بالرقة بعد معارك استمرت تسعة أيام
الخبر التالي
"أحرار الشام": معركة فك الحصار عن حلب تحتاج وقت و"فاتورتها عالية"