"اليونيسف" تطالب بوقف استهداف المدارس والمستشفيات في سوريا

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 نوفمبر، 2016 7:49:50 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني الأمم المتحدة

طالبت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف"، اليوم الاثنين، جمع الأطراف في سوريا، بـ"وقف قصف المدارس والمستشفيات ومرافق البنية التحتية المدنية الأخرى".

وقال المدير الإقليمي للمنظمة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، جيرت كابالاري، إنه "لا يوجد الكثير من الكلمات التي تعبّر عن غضبهم"، متسائلا "إن كان لدى الجهات التي تقصف تلك المرافق أي مبررات لما فعلت"، وفق الموقع الرسمي.

وأشار "كابالاري" في بيان صادر عنه، أن هذا الأسبوع كان "مروعا" بالنسبة للأطفال، حيث أدى قصف في حلب وغوطتي دمشق لمقتل عدد من الطلاب، كما استهدفت المستشفيات بالغازات السامة شرقي حلب، في حين خرجت كل المشافي هناك عن خدمة.

وأكد طبيب في مدينة حلب، لـ"سمارت"، مقتل وإصابة عدد من المدنيين بينهم أطفال ونساء، ليل السبت-الأحد، بقصف لقوات النظام ببراميل تحوي غاز الكلور السام على حي الصاخور بحلب.

وتابع،  أن أكثر من مئة ألف طفل يعانون من حصار وقصف عنيف في أحياء حلب الشرقية، مع "تضاؤل" مستمر في إمكانية حصولهم على الغذاء والدواء.

وجاء في البيان، أن الأمم المتحدة  وثقت هذه السّنة، وقوع 84 هجوماً على المدارس في جميع أنحاء سورية أدّت إلى مقتل 69 طفلاً على الأقل وجرح الكثيرين غيرهم.

وكانت مديريتي التربية والتعليم في كل من حلب و إدلب، أعلنتا،  في وقت سابق، تعليق عمل المدارس لأيام، بعد تعرض منشآت تعليمية في المحافظتين لقصف من قوات النظام وروسيا.

وشنت طائرات حربية مجهولة الهودية، غارات، أمس الأحد، على مدرسة "القرما" الابتدائية في بلدة النشابية بريف دمشق، ما أسفر عن مقتل طالب وجرح أكثر من 15 آخرين من الطلاب والمعلمات.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة أمس، إن حقوق الطفل تنتهك في سوريا، وخاصة في الأحياء المحاصرة من مدينة حلب.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 نوفمبر، 2016 7:49:50 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني الأمم المتحدة
الخبر السابق
ألمانيا تلوح بفرض عقوبات على روسيا ما لم توقف غاراتها على حلب
الخبر التالي
أهالي يناشدون فتح مدرسة أغلقتها سلطات "الإدارة الذاتية" بالقامشلي