فصائل تستعيد نقاط في الشيخ سعيد بحلب وتقتل 25 عنصراً للنظام والميليشيات

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 نوفمبر، 2016 2:18:09 م خبر عسكري حركة أحرار الشام

استعادت فصائل عسكرية، اليوم الثلاثاء، السيطرة على نقاط تقدمت إليها قوات النظام وميليشيات مساندة لها في حي الشيخ سعيد بمدينة حلب، بعد اشتباكات أسفرت عن مقتل 25 عنصراً للنظام والميليشيات، وقيادياً في "حركة أحرار الشام".

وقال القيادي في الحركة، ويدعى "الفاروق أبو بكر"، خلال تصريح لـ"سمارت"، إن ميليشيات إيرانية مدعومة بمليشيا "لواء فاطميون" الأفغاني وبعض عناصر قوات النظام تقدموا في الحي، وسط قصف مدفعي "عنيف"، وغارات من الطائرات الحربية، وقصف بالبراميل المتفجرة.

وأوضح "أبو بكر"، أن الفصائل تمكنت من استعادة النقاط بعد اشتباكات مع الميليشيات وقوات النظام، أسفرت عن مقتل 25 عنصراً، معظمهم من الميليشيات، فيما قضى ثلاثة من مقاتلي الفصائل، وقائد قطاع حلب في "أحرار الشام"، الملقب" أبو الحارث".

ولفت "أبو بكر" إلى تدمير عربية "BMP" لقوات النظام جراء استهدافها بقذيفة "آر بي جي"، خلال الاشتباكات.

ويشهد حي الشيخ سعيد معارك كر وفر بين فصائل وقوات النظام، حيث استطاعت الأولى، أمس الاثنين، استعادة نقاط خسرتها لصالح قوات النظام فيه، في وقت سابق.

وحول معارك حي مساكن هنانو وما يتم تداوله على وسائل الإعلام حول تقدم النظام في الحي، اكتفى "أبو بكر" بالقول، إن الفصائل تتصدى لمحاولة قوات النظام التقدم في الحي، ولم يجب عن أية تفاصيل أخرى.

وقتل أكثر من تسعة عناصر لقوات النظام، أمس الاثنين، إثر استهداف "حركة نور الدين الزنكي"، التابعة للجيش الحر، سيارتهم، في منطقة منيان غربي مدينة حلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 نوفمبر، 2016 2:18:09 م خبر عسكري حركة أحرار الشام
الخبر السابق
اتفاق بين النظام وروسيا على إقامة مشاريع "كبرى" في سوريا
الخبر التالي
روسيا تجري طلعات مراقبة في الأجواء التركية