"الحر" ينفي استهداف عسكريين روس بحلب خلال فترة الهدنة

اعداد هبة دباس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2016 11:33:39 ص - آخر تحديث بتاريخ : 26 نوفمبر، 2016 1:20:33 م خبر دوليعسكري عدوان روسي

تحديث بتاريخ 2016/11/26 13:19:51 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

نفت الفصائل العسكرية العاملة في مدينة حلب، بيان وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، عن مقتل ضابطين روسيين من ما يسمى "مركز حميميم للمصالحة" (القاعدة العسكرية الروسية في اللاذقية)، في قصف بقذائف الهاون في الأحياء الشرقية.

وكان المتحدث باسم الوزارة، إيغور كوناشينكوف، زعم أن الضابطين أصيبا خلال "الهدنة الإنسانية" الأخيرة، التي أعلنت عنها منتصف الشهر الفائت وعلقت خلالها ضرباتها الجوية على حلب، "أثناء انتظارهما وصول قافلة مساعدات إنسانية"، وفق ما نقلت قناة "روسيا اليوم".

من جانبه، نفى الناطق الرسمي باسم "حركة نور الدين زنكي، " لـ"سمارت"، استهداف الفصائل للضباط الروس خلال فترة "الهدنة".

وتعليقاً على تصريحات المستشار الخاص ومنسق الشؤون الإنسانية لسوريا، حول موافقة الفصائل العسكرية على "خطة الإغاثة"، قال "كوناشينكوف" إن بلاده لا تملك أي وثائق ولا معلومات دقيقة حول "الموافقة المزعومة".

وكان مصدر مطلع أكد لـ "سمارت"، أمس الخميس، موافقة كل من "حركة أحرار الشام"، "الفوج الأول"، "حركة نور الدين الزنكي"، "الجبهة الشامية"، و"فيلق الشام" على الخطة الإغاثية المؤلفة من أربعة بنود، متوقعاً أنهم سيصدرون بياناً بهذا الخصوص.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2016 11:33:39 ص - آخر تحديث بتاريخ : 26 نوفمبر، 2016 1:20:33 م خبر دوليعسكري عدوان روسي
الخبر السابق
"الإدارة الذاتية" تخفّض من ساعات العمل للموظفين في دوائرها
الخبر التالي
تركيا تعلن تدمير 12 موقعاً جديدا لتنظيم "الدولة" شمالي سوريا