"الحر" يستعيد جثثاً لمقاتليه بهجوم على نقطة لـ"جيش خالد" بدرعا

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2016 12:45:52 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

استعاد مقاتلو الجيش الحر، فجر اليوم السبت، جثث خمسة من مقاتليهم قضوا أمس، خلال المواجهات في بلدة تسيل بريف درعا مع "جيش خالد بن الوليد" المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال قائد "الفرقة 46 مشاة"، العقيد يوسف مرعي، بتصريح إلى "سمارت"، أن فصيله اقتحم نقطة لـ"جيش خالد" واستعاد الجثامين، مشيراً إلى أن أربعة جثث منها كانت مقطوعة الرأس.

ولفت "مرعي" إلى أن الجثامين تم نقلها إلى المشفى كي يُسلّم كلّ مقاتل لذويه، مضيفاً أنهم تمكنوا من قتل عنصرين لـ "جيش خالد" خلال الهجوم.

وسبق أن قضى سبعة مقاتلين من الجيش الحر، أمس الجمعة، وجرح إثنان آخران في بلدة تسيل، خلال اشتباكات مع "جيش خالد"، حيث قال المرعي حينها إنهم لم يتمكنوا من سحب الجثث، بسبب صعوبة الرؤية ليلاً واستمرار الاشتباكات، مشيراً إلى أن عناصر "جيش خالد بن الوليد" عمدوا إلى التمثيل بالجثث.

وكان كل من "لواء شهداء اليرموك" و"حركة المثنى الإسلامية" المتهمين بمبايعة تنظيم" الدولة"، والعاملين في حوض اليرموك بدرعا، أعلنا في 24 من أيار الماضي، اندماجهما تحت مسمى "جيش خالد بن الوليد"، والذي يخوض مواجهات مع فصائل دار العدل في حوران في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2016 12:45:52 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
جرحى في قصف للنظام استهدف مدرستين بريف إدلب
الخبر التالي
"الإدارة الذاتية" تخفّض من ساعات العمل للموظفين في دوائرها