"الزنكي" تنفي سيطرة النظام على أحياء بحلب الشرقية

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 نوفمبر، 2016 9:56:12 م خبر عسكري قوات النظام السوري

قالت "حركة نور الدين الزنكي"، اليوم الأحد، أن معارك كر وفر تجري بين الفصائل العسكرية وقوات النظام وميليشياته داخل أحياء حلب الشرقية، نافياً ما تروج له وسائل إعلام النظام حول سيطرة الأخير على أحياء داخلها.

وأوضح المتحدث باسم "الحركة"، النقيب عبد السلام عبد الرزاق، بتصريح إلى "سمارت"، إن المعارك لا زالت قائمة على كافة الجبهات في المدينة، وأن النظام لم يسيطر على منطقة أو حتى تأمينها، إذ استطاعت "الحركة" تدمير دبابة على جبهة الصاخور وقتل طاقمها وإصابة عناصر آخرين بينهم ضابط برتبة عالية، على حد قوله.

وفي سياق متصل، نفى ناشطون لـ "سمارت" داخل أحياء حلب الشرقية، ما تداولته وسائل إعلام النظام عن سيطرته على حي الصاخور، مشيرين إلى استمرار الاشتباكات داخل حي جبل بدرو رغم سيطرة النظام على معظمه، وأن الفصائل تحاول استعادت النقاط التي خسرتها فيه.

كما لفت الناشطون إلى أن الاشتباكات ما زالت مستمرة بين الفصائل العسكرية و"وحدات حماية الشعب" الكردية في كل من حيي الهلك وبستان الباشا، فيما ذكرت وسائل إعلام النظام أن قوات النظام و"الوحدات الكردية" سيطرا على الحيين، كما تقدم النظام في عدد من النقاط في حي بعيدين.

وأكدّ مدير المكتب الإعلامي في حركة "نور الدين الزنكي"، في وقت سابق اليوم، أن القصف "العنيف" الذي تعرض له حي مساكن هنانو في مدينة حلب، كان السبب الرئيسي لسيطرة النظام عليه.

واستعادت الفصائل العسكرية السيطرة على نقاط في حي مساكن هنانو، أمس السبت، كما "وثقت" مقتل أربعين عنصراً لقوات النظام والميليشيات الموالية له خلال اليومين الماضيين في الحي ذاته.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 نوفمبر، 2016 9:56:12 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
الهيئة القضائية لـ"أحرار الشام" تهيكل نفسها
الخبر التالي
خاص لـ"سمارت": ثماني قيادات عسكرية و"شرعية" في "أحرار الشام" تعلق عملها