16 قتيلاً بقصف للنظام وروسيا على حلب وريفها

اعداد هبة دباس| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 28 تشرين الثاني، 2016 11:49:08 - آخر تحديث بتاريخ : 28 تشرين الثاني، 2016 15:58:02خبرعسكريجريمة حرب

تحديث بتاريخ 2016/11/28 15:57:48بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قضى 16 مدنياً وجرح عدد من المدنيين، اليوم الاثنين، بقصف للنظام وروسيا على مناطق متفرقة في حلب وريفها، وفق ما أفاد مراسل "سمارت"، فيما تضاربت الأنباء حول انفجارات "مجهولة السبب" في بلدة السفيرة شرق حلب.

في مدينة حلب، قال مراسلنا إن مدنياً قتل وجرح ثلاثة آخرون، إثر غارات لسلاح الجو الروسي بصواريخ مظلية على حي الميسر، فيما طالت غارات بالقنايل العنقودية والصواريخ حي الشعار أسفرت عن مقتل عشرة مدنيين وجرح آخرين، لم تعرف حالاتهم، فيما طالت غارات مماثلة أحياء القاطرجي وضهرة عواد وباب النيرب، دون تسجيل إصابات.

وقصف قوات النظام براجمات الصواريخ والمدفعية أحياء طريق الباب، الشعار، المواصلات القديمة، كرم الجبل، الميسر، كرم البيك والقاطرجي، من مواقعها في ثكنة هنانو، فيما أصيب عدد من المدنيين بقصف مماثل على حي السكري من مواقع النظام في الراموسة، وفق ماشطين.

وبريف حلب الشرقي، قضى خمسة مدنيين وجرح آخرون، إثر قصف مدفعي ليلي لقوات النظام على مدينة تادف، وفق ما أفاد المكتب الإعلامي لمدينة منبج على حسابه الرسمي في موقع "فيسبوك".

وفي الريف الغربي، جرحت إمرأة وطفل إثر غارات لطائرات حربية روسية بالصواريخ الارتجاجية على بلدة كفرناها، كما أسفر القصف عن دمار كبير في المنازل السكنية، بحسب ما نشر الدفاع المدني على حسابه الرسمي في موقع "فيسبوك".

أما في الريف الجنوبي، شنت طائرات النظام الحربية غارات بالصواريخ العنقودية والفراغية على بلدة الحاجب وقرية الجديدة في جبل الحص، فيما طالت غارات أخرى بلدة زيتان دون تسجيل إصابات، وفق ما نقل ناشطون.

بدورها، شنت طائرات حربية روسية غارات بالقنابل عنقودية و"النابالم" على بلدة معارة الأرتيق، دون تسجيل إصابات وفق الحساب الرسمي للدفاع المدني على موقع "فيسبوك".

وفي سياق آخر، تدوال ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي أنباء عن انفجارات في معامل الدفاع ومخازن السلام التابعة لقوات النظام في بلدة السفيرة، قالوا إنها نتجت عن استهداف الفصائل لها بصواريخ "غراد"، دون تنبي أو إعلان أي فصيل استهدافه لها.

فيما، قال "مركز السفيرة الإخباري" على حسابه الرسمي في موقع "فيسبوك" إن الانفجارات "مجهولة السبب" ووقعت في مداجي البيفات شرق جبل عزان، والتي تستخدمها ميليشيا "حزب الله" اللبناني كمستودعات أسلحة لها.

وكان17 مدنياً بينهم أطفال قضوا، أمس الأحد، بقصف روسي على بلدة عنجارة، فيماقتل تسعة آخرون بقصف مماثل على مناطق متفرقة بحلب.

وسبق أن أفادمركز الدفاع المدني في مدينة حلب،أول أمس السبت، عن مقتل 46 مدنياً وجرح أكثر من 325 في قصف على أحياء مدينة حلب وريفها.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 28 تشرين الثاني، 2016 11:49:08 - آخر تحديث بتاريخ : 28 تشرين الثاني، 2016 15:58:02خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
وقفة احتجاجية بريف إدلب تنديداً بإدخال مساعدات إلى كفريا والفوعة
الخبر التالي
وصول 350 عائلة نازحة إلى جبال البلعاس في ريف حماة الشرقي