"ديمستورا": لا يمكن تحديد مدة صمود أحياء حلب الشرقية في ظل التصعيد العسكري

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 29 تشرين الثاني، 2016 14:35:38 خبرعسكريسياسيالأمم المتحدة

قال المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، اليوم الثلاثاء، إنه لا يمكن تحديد صمود الأحياء الشرقية في مدينة حلب "في ظل التصعيد العسكري والقتال الدائر بين الأطراف المتنازعة".

وأشار "دي ميستورا" أمام البرلمان الأوروبي إلى أن التصعيد العسكري أدى لسيطرة قوات النظام على أحياء واسعة منها وسلبها من الفصائل العسكرية، ما يؤدي لـ"صعوبة تحديد صمود شرقي المدينة"، حسب وكالة "رويترز".

وكان  منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أفاد نقلاُ عن تقارير أولية، في وقت سابق اليوم، أن نحو 16 ألف مدني في حلب نزحوا، جراء الهجمات المكّثفة على القسم الشرقي المحاصر من المدينة، والخاضع لسيطرة الفصائل العسكرية.و

وشهدت الأحياء المحاصرة في حلب، أمس الاثنين، موجة نزوح داخلي من الأحياء القريبة من مواقع الاشتباكات إلى أخرى بعيدة عنها، تزامناً مع إعلان الدفاع المدني في المدينة، أن تلك الأحياءباتت "مناطق منكوبة"، مناشداً المنظمات الإنسانية والإغاثية بـ"التدخل السريع".

وتأتي هذه التطورات، عقب تقاسم قوات النظام و"الوحدات الكردية"، السيطرة على أحياء القسم الشمالي من حلب المحاصرة، باشتباكات دارت مع الفصائل العسكرية، وسط قصفٍ جوي كثيف للنظام، أسفر عن وقوع عشرات الضحايافي صفوف المدنيين المحاصرين.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 29 تشرين الثاني، 2016 14:35:38 خبرعسكريسياسيالأمم المتحدة
الخبر السابق
الكرملين: لا توجد اتصالات مع "ترامب" حول التسوية في سوريا
الخبر التالي
قتيلان بغارات للتحالف شمال الرقة