روسيا: جلسة مجلس الأمن بخصوص حلب وسيلة لصرف النظر عن الموصل

اعداد رائد برهان| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 29 تشرين الثاني، 2016 22:41:10 خبردوليسياسيمجلس الأمن

اعتبرت روسيا، اليوم الثلاثاء، أن الدعوة الفرنسية لعقد جلسة طارئة في مجلس الأمن الدولي لبحث ملف حلب، هي "وسيلة لصرف النظر عن الوضع الإنساني في الموصل بالعراق".

ووصف السفير الروسي الدائم لدى مجلس الأمن، فيتالي تشوركين، الجلسة بأنها "محاولة لتجديد الاتهامات ضد روسيا والنظام"، في الوقت الذي يعملان فيه لـ"تحرير" حلب ممن أسماهم "الإرهابيين"، حسب وكالة "نوفوستي" الروسية.

وتتعرض حلب لهجمة "شرسة"، منذ نحو أسبوعين، من قبل روسيا والنظام، باستخدام كافة أنواع الأسلحة المحرمة دولياً وفي مقدمتها غاز "الكلور السام"، ما أسفر عن سقوط مئات الضحايا، حيث قالت "الطبابة الشرعية" في حلب قبل أربعة أيام، إن حصيلة قصف تسعة أيام على حلب، كانت 508 قتيلا و 1,871 جريح.

وترافق القصف خلال الأيام الأخيرة مع هجوم بري لقوات النظام والميليشيا المساندة لها، و"وحدات حماية الشعب" الكردية، إذ سيطروا على المناطق الشمالية من أحياء حلب الشرقية، فيما تزال الاشتباكات مستمرة.

كما أكد "تشوركين" أن بلاده لن توافق على مسودة القرار الذي ستطرحه بريطانيا وفرنسا، في مجلس الأمن، لفرض عقوبات على مستخدمي السلاح الكيماوي في سوريا.

وكانت "آلية التحقيق المشترك" التابعة للأمم المتحدة، والمكلفة بالتحقيق في استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا، أصدرت تقارير تثبت استهداف النظام مناطق سورية بغاز "الكلور" السام، في حين اعتبرت روسيا أن أدلة اتهام النظام "غير مقنعة".

وأدانت 
اللجنة التنفيذية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، 11 الشهر الجاري، استخدام النظام وتنظيم" الدولة الإسلامية"، مواد سامة محظورة ضد المدنيين في سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 29 تشرين الثاني، 2016 22:41:10 خبردوليسياسيمجلس الأمن
الخبر السابق
51 قتيلا وعشرات الجرحى جراء استهداف أحياء حلب بـ150 غارة ومئات القذائف المدفعية
الخبر التالي
"الائتلاف" يدين مقتل 25 مدنيا بقصف جوي للنظام على نازحين في حلب