"الزنكي" تنفي تفاوضها لمغادرة حلب وتؤكد طرح مبادرة تركية ـ روسية حول المدينة

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 نوفمبر، 2016 5:10:58 م خبر عسكري حركة نور الدين زنكي

نفت "حركة نور الدين الزنكي" لـ"سمارت"، اليوم الأربعاء، وجود أي مفاوضات لخروج مقاتليها من مدينة حلب، كما أكدت طرح  مبادرة تركية ــ روسية على الفصائل حول المدينة.

وقال قيادي في "الحركة" يدعى "أبو روما"، إن مقاتلي "الحركة" ما يزالون يقاتلون قوات النظام في أحياء حلب، "وهذا أكبر دليل على عدم وجود مفاوضات"، كما أدعى بعض الناشطين، في وقت سابق اليوم.

كذلك، لفت "أبو روما" لوجود مبادرة تركية ــ روسية حول المدينة، مشيراً أن "المكتب السياسي في الحركة يتحفظ عن ذكر أي معلومات إلى حين الانتهاء من تفاصيل المبادرة كاملة".

وكان مراسل "سمارت" في الأحياء المحاصرة بحلب لفت، في وقت سابق اليوم، لتوافق جهات مدنية وثورية على تسمية لجنة للتفاوض باسم المدنيين المحاصرين، ساعية لفتح "معابر آمنة" لخروج المدنيين إلى إدلب أو جرابلس، وسط احتمالات لعقد هدنة، بعد أن تواصلوا مع جهات ومنظمات دولية عبر وسيط (لم يكشفوا عن هويته).

وكانت صحيفة "الشرق الأوسط" قالت، في 24 الشهر الجاري، إن مصادر تركية كشفت عن وجود اجتماعات برعاية تركيا في أنقرة، بين ممثلين عن المعارضة السورية ومسؤولون روس، "لتحديد مسار التطورات المقبلة، ومصير المبادرة التركية من أجل إنقاذ حلب".

ونفت "الجبهة الشامية" حينها، وجود معلومات لديها حول وجود اجتماع بين الفصائل العسكرية وروسيا في العاصمة التركية أنقرة، "من أجل إنقاذ خطة مدينة حلب".

وتتعرض مدينة حلب لقصف "غير مسبوق" من قبل النظام وروسيا، منذ أكثر من أسبوعين، ما أسفر عن مقتل وجرح المئات من المدنيين، في حين ترافق ذلك القصف قبل أيام مع محاولات النظام التقدم إلى عمق الأحياء الشرقية، وتمكنت من السيطرة على كامل المنطقة الشمالية لها.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 نوفمبر، 2016 5:10:58 م خبر عسكري حركة نور الدين زنكي
الخبر السابق
مجهولون يقتحمون نقطة طبية بريف إدلب ويسرقون معداتها
الخبر التالي
خاص: تشكيل "لجنة تفاوض" في حلب المحاصرة ومساع لـ"هدنة" وإخراج المدنيين