النظام يعتقل شباب نازحين من حلب الشرقية إلى مناطقه لزجهم بالمعارك

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 نوفمبر، 2016 10:57:27 م خبر عسكري معتقل

قالت مصادر أهلية، اليوم الأربعاء، إن قوات النظام تعتقل الشباب "المطلوبين للخدمة العسكرية والاحتياطية"، على حواجزها أثناء خروجهم من أحياء حلب الشرقية المحاصرة، إلى أحياء خاضعة لسيطرة النظام، "بهدف زجهم في المعارك.

وأوضحت المصادر، التي نزحت خلال الأيام الماضية، لمراسل "سمارت"، أن حواجز النظام تقوم بإنزال الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و40 عاما، من الحافلات التي تقلهم، حيث تعتقل الشباب "المطلوبين للخدمة الإلزامية والاحتياطية"، وأيضاً الأشخاص المطلوبين للأفرع الأمنية التابعة للنظام.

و"أشارت" المصادر، أن مطلوبي "الخدمة" ينقلون إلى مدرسة الصاخور أو معسكر "النقارين" الواقع شرقي حلب، حيث يخضعون لدورة عسكرية مدتها 15 يوماً، ومن ثم ينقلون إلى جبهات القتال، في حين يقتاد البقية إلى الأفرع الأمنية.

وتشهد أحياء مدينة حلب الشرقية، موجة نزوح داخلية وأخرى للمناطق الخاضعة لسيطرة النظام، إثر القصف المكثف على الأحياء، من قبل النظام وروسيا، ما أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين، وأيضاً تقدم النظام في المنطقة.

وارتكبت قوات النظام، صباح اليوم الأربعاء، مجزرة في حي جب القبة بحلب، قضى إثرها أكثر من 45 مدنياً وجرح العشرات، خلال محاولتهم الخروج من أحياء حلب الشرقية المحاصرة.

 وأعدمت "وحدات حماية الشعب" الكردية، الاثنين الفائت، ثلاثة أشخاص، فيما اعتقل النظام أكثر من 15 شاباً، داخل أحياء خاضعة لسيطرتهما شرقي مدينة حلب، وفق ما أكد ناشطون ومصادر أهلية.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 نوفمبر، 2016 10:57:27 م خبر عسكري معتقل
الخبر السابق
دعوات في مجلس الأمن لوقف القصف على حلب
الخبر التالي
قتيلان من الدفاع المدني بقصف مدفعي على الباب بريف حلب