"الحر": فصائل قرية كفرعويد بإدلب تحضّر للاندماج في تشكيل عسكري جديد

اعداد عبدو الفضل, أحلام سلامات | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 ديسمبر، 2016 3:05:23 م خبر عسكرياجتماعي الجيش السوري الحر

قال القيادي في "جيش إدلب الحر"، رامي اليوسف، اليوم الخميس، إن الفصائل العسكرية في قرية كفرعويد بريف إدلب عقدت اجتماعاً بهدف دمجها ضمن تشكيل عسكري جديد، ما يعني تخلي كافة القادة عن مناصبهم.

وأوضح "اليوسف" في تصريح إلى "سمارت"، أن الاجتماع عقد، أمس الأربعاء، بحضور ممثلين عن حركة "أحرار الشام الإسلامية، وجبهة فتح الشام (النصرة سابقاً)، وجيش إدلب الحر، وجيش النصر، والفرقة 101"، لافتاً أنهم لم يتوصلوا إلى أي قرار نهائي بشأن الاندماج، وأن اجتماعاً آخر سيعقد اليوم لمتابعة الأمر.

وأضاف أنه سيتم تشكيل مجلس شورى مؤقت ومتفق عليه من كافة الفصائل، فيما سيقرر لاحقاً لمن سيتبع التشكيل العسكري الجديد، معتبراً أن خيار الانضمام لـ "أحرار الشام" و"فتح الشام" "متاح" أمام التشكيل.

وأوضح "اليوسف" أنه يتعين على مقاتلي الفصائل التي يرفض قادتها الاندماج، التخلي عنها والانضمام إلى التشكيل الجديد، قائلاً إن الدافع الرئيسي خلف هذه الخطوة يتمثل في المستجدات الميدانية بحلب وسيطرة النظام على معظم أحيائها الشرقية، إضافة إلى "ضغط الحاضنة الشعبية" على الفصائل ومطالبتها بالتوحد وعزل القادة.

وكان عشرات المدنيين  خرجوا في الأيام السابقة بمظاهرات في معظم مدن وبلدات محافظة إدلب، طالبوا الفصائل العسكرية بفك الحصار عن حلب، ودعوا للنفير العام وإسقاط القادة وتوحيد الصف.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبدو الفضل, أحلام سلامات | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 ديسمبر، 2016 3:05:23 م خبر عسكرياجتماعي الجيش السوري الحر
الخبر السابق
القضاء اللبناني يتهم خمسة سوريين بالارتباط بتنظيم "الدولة"
الخبر التالي
​أولى دفعات جرحى حلب تصل المدخل الغربي لحي الراشدين