قوات النظام وميليشيات موالية لها تحتجز قافلة مهجرين بحلب

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2016 12:59:16 م خبر عسكري تهجير

احتجزت قوات النظام وميليشيات موالية لها، اليوم الجمعة، قافلة من مهجري الأحياء الشرقية بحلب، وذلك عقب خرقها لاتفاق وقف إطلاق النار، وفق ما أكد "تجمع فاستقم كما أمرت" لـ"سمارت".

ونقل مراسل "سمارت" عن نشاطين أن احتجاز القافلة جرى عند مشروع 1070 شقة، وأنها كانت تضم 800 مدني على الأقل، وأضاف المراسل نقلاً عن المصادر، أن الميليشيات الإيرانية تهدد باقتحام الأحياء المحاصرة ما لم يتم تنفيذ مطالبها بادراج الفوعة وكفريا بريف إدلب ضمن الاتفاق المبرم.

وأفاد ناشطون من داخل الأحياء المحاصرة لـ"سمارت"، أن قوات النظام قصفت بالمدفعية أحياء الأنصاري والزبدية ومنطقة السنديانة، حيث تشهد الأخيرة اشتباكات "عنيفة" بين الفصائل العسكرية وقوات النظام، حيث سيطر النظام على أجزاء من حي الزبدية الملاصق لمنطقة الاشتباك.

من جانبه، أعلن قائد "تجمع فاستقم"، صقر أبو قتيبة، رفع الفصائل العسكرية للجاهزية والاستنفار التام، مؤكداً استمرارهم بالدفاع عن المدنيين في الأحياء المحاصرة، وذلك في تسجيل صوتي نسب له.

كذلك نقل ناشطون أن الهلال الأحمر طلب من المدنيين إخلاء حي السكري الذي يعد نقطة انطلاق الحافلات ومركز تجمع كبير، تحسباً من قصف النظام له.

وكانت عملية إجلاء المدنيين من أحياء حلب المحاصرة توقفت إثر قطع ميليشيات إيرانية لطريق سير القوافل وإرجاعها للدفعة رقم 11 من المهجرين رغم مرافقة ضباط روس لها، تزامناً مع خرق قوات النظام للاتفاق وقصفها الأحياء المحاصرة بالمدفعية، وفق ما أكدت مصادر عدة لـ"سمارت".

يشار إلى أن اتفاق "وقف إطلاق النار" بحلب وعملية إجلاء المدنيين، لا يتضمن إجلاء جرحى من بلدتي كفريا والفوعة المواليتين، حيث تحاول أطراف إيرانية إقحام وفرض بلدتي "كفريا والفوعة" بإدلب ضمن الاتفاق المبرم بين روسيا والفصائل في حلب، "ولكنها لم تنجح"، في ما أكدت الفصائل العسكرية أنها لا تمانع بخروج حالات من البلدتين وبلدة مضايا بريف دمشق على حد سواء ضمن الاتفاق المبرم بينها.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2016 12:59:16 م خبر عسكري تهجير
الخبر السابق
قتيل للنظام في السويداء وقواته تقصف قرى خاضعة لتنظيم "الدولة" بريفها
الخبر التالي
"صبرة": لا علم لنا بمؤتمر للمفاوضات في كازاخستان